اختطاف خبير نفط ألماني في اليمن

اختطف رجال من القبائل في اليمن خبير نفط ألمانيا يعمل في شركة برويساج إنيرجي الألمانية عقب تبادل لإطلاق النار مع حراس الشركة في محافظة شبوة الغنية بالنفط شرقي اليمن. في غضون ذلك أكد مسؤولون أمنيون أن البلاد شهدت تحسنا أمنيا العام الماضي.

وذكر مسؤول أمني أن الجناة اختطفوا الخبير واسمه لوثر فيلنبيرغ وتمكنوا من الفرار، في حين هرعت قوات الأمن إلى المنطقة وبدأت بحملة بحث مكثفة. وأكد مسؤول بالسفارة الألمانية في صنعاء نبأ الاختطاف دون إعطاء أي تفاصيل أخرى.

يذكر أن عشرات السائحين والأجانب العاملين في اليمن تعرضوا للاختطاف في الأعوام الأخيرة على يد رجال قبائل، وغالبا ما يطالب الخاطفون بفدية مالية، أو تقديم خدمات لهم تتعلق بتحسين أحوالهم المعيشية وبناء مدارس وطرق، أو إطلاق سراح أقاربهم من سجون الدولة.

وأفرج عن معظم الرهائن المخطوفين دون إلحاق الأذى بهم، لكن في العام الماضي قتل دبلوماسي نرويجي بالرصاص في تبادل لإطلاق النار بين قوات الأمن والمسلحين الذين قاموا باختطافه هو وابنه.

من ناحية أخرى أنهى كبار مسؤولي الأمن في اليمن اجتماعا في صنعاء لتقييم الحالة الأمنية في البلاد العام الماضي. وخلص الاجتماع إلى أن اليمن شهد تحسنا أمنيا رغم حادث تفجير المدمرة كول في ميناء عدن وبعض التفجيرات الأخرى التي حدثت.

وضم الاجتماع رئيس الوزراء اليمني عبد الكريم الأرياني ومسؤولي وزارة الدفاع والداخلية وقادة أجهزة الأمن والمخابرات.

وقال وزير الداخلية اليمني حسين محمد عرب إن حوادث الجرائم سجلت انخفاضا عن مثيلاتها في العام الذي سبقها. وأكد إحراز تقدم أمني في العديد من المناطق وربط جهاز الشرطة وأجهزة الأمن الأخرى بشبكة معلومات كمبيوترية.

المصدر : وكالات