واشنطن: دول خليجية مستعدة لتعويض النفط العراقي

بيل ريتشاردسون

توالت ردود الفعل على تهديد العراق بتعليق صادراته النفطية وأعلنت الولايات المتحدة عزمها ضخ كميات من احتياطيها، في حين طالبت الأمم المتحدة الشركات العالمية بعدم الاستجابة لطلب بغداد دفع رسوم إضافية على مبيعات النفط دون إذن من المنظمة الدولية.

وكشف وزير الطاقة الأميركي بيل ريتشاردسون عن أن دولا خليجية أعربت عن استعدادها لتعويض النقص في حالة تنفيذ العراق لتهديده.

يذكر أن أميركا أبدت في وقت سابق عدم اكتراثها لاحتمال توقف صادرات النفط العراقية.

وكانت نشرة "ميدل إيست إيكونوميك سيرفي" الصادرة في قبرص قد ذكرت أن العراق سيعلق صادراته من النفط اعتبارا من منتصف الليلة ما لم يحصل على زيادة قدرها 50 سنتا عن كل برميل ابتداء من الشهر المقبل، واشترط العراق تحويل هذا المبلغ إلى حساب خاص لا يخضع لإشراف الأمم المتحدة.

وتأتي هذه التطورات في وقت انخفضت فيه مبيعات النفط العراقي بصورة حادة، إذ سحب المشترون سفنهم بعد أن رفضوا دفع مبالغ إضافية فرضتها الحكومة العراقية على سعر النفط الخام الأساسي. 

وأعلنت شركة نفط الجنوب المسؤولة عن استخراج وتصدير نفط المنطقة الجنوبية في العراق أنها لن تقوم بتحميل السفن التي تمتنع عن دفع تلك المبالغ الإضافية.

المصدر : وكالات