سلطة الآثار الإسرائيلية تدخل الأقصى وتصوّر معالمه

عناصر من سلطة الآثار أخذوا مقاسات لبعض معالم المسجد الأقصى (مواقع التواصل)
عناصر من سلطة الآثار أخذوا مقاسات لبعض معالم المسجد الأقصى (مواقع التواصل)

اقتحمت دائرة الآثار الإسرائيلية ومستوطنون صباح اليوم المسجد الأقصى، في حين نفذ الاحتلال اعتقالات ليلية شملت خمسة فلسطينيين من القدس.

وأفادت مصادر فلسطينية بأن عناصر يتبعون سلطة آثار الاحتلال اقتحموا الأقصى تصاحبهم حراسات عسكرية، وصوّروا بعض معالم المسجد، وأخذوا قياسات لها.

ويأتي الاقتحام في وقت شارك فيه عشرات المستوطنين في الاقتحامات الصباحية للمسجد انطلاقا من باب المغاربة في الجدار الغربي للمسجد.

وقالت مصادر دائرة الأوقاف الإسلامية إن 48 مستوطنا شاركوا في اقتحامات اليوم.

وفي مستشفى المقاصد، اقتحمت مخابرات الاحتلال حفلا كانت تعتزم إدارة المستشفى تنظيمه بمناسبة مرور 50 عاما على إقامة المستشفى، وأجبرت كافة الموجودين فيه على إخلائه. 

من جهة أخرى اعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية وصباح اليوم خمسة فلسطينيين من حي وادي حلوة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى وبلدة العيزرية شرق المدينة.

وشملت الاعتقالات سامي أبو غالية نائب أمين سر حركة فتح ببلدة العيزرية، الذي اعتقلته عناصر من وحدة المستعربين التابعة لقوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم في كمين على مفرق طريق "وادي النار" بالعيزرية.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة-سلوان أن قوات الاحتلال اعتقلت الشبان ثائر مسودة ونور عصفور ومنتصر صيام ويزن صيام، بعد أن داهمت منازلهم وفتشتها، واعتدت عليهم بالضرب المبرح.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

تواصل سلطات الاحتلال الإسرائيلي تغيير معالم مدينة القدس، فقد افتتحت مؤخرا شارعا يفصل بين السائقين من الفلسطينيين والمستوطنين بجدار يمتد مسافة ثلاثة كيلومترات ونصف، بزعم خدمة الفلسطينيين.

كشفت معطيات نشرتها دائرة الأوقاف الإسلامية عن تزايد غير مسبوق في أعداد مقتحمي المسجد الأقصى من المستوطنين والمتطرفين اليهود خلال العام 2018.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة