الاحتلال يقيد الوصول للأقصى في رمضان

الاحتلال أعلن عن ألفي تصريح فقط لدخول القدس للرجال بين 35 و40 عاما (الجزيرة)
الاحتلال أعلن عن ألفي تصريح فقط لدخول القدس للرجال بين 35 و40 عاما (الجزيرة)
أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم شروط وصول فلسطينيي الضفة الغربية إلى مدينة القدس والمسجد الأقصى، وحددت أعمار الذين يسمح لهم بالدخول من الرجال والنساء.

وتشمل الإجراءات التي أعلنتها الإدارة المدنية الإسرائيلية ووصفتها بـ"تسهيلات"، إصدار تصاريح دخول للقدس لألفي رجل فقط ممن هم بين سن 35 و40 عاما، ومنع من هم دون ذلك من دخول المدينة.

وبموجب الإجراءات الجديدة يسمح لمن هم فوق الـ40 عاما بالدخول دون تصاريح، إضافة إلى النساء من مختلف الأعمار.

كما أعلنت عن إصدار تصاريح لزيارة الأقارب داخل إسرائيل وإجراءات جديدة بزيادة الدوام على الحواجز والمعابر.

ولا تشمل إجراءات الاحتلال فلسطينيي قطاع غزة الذين سيحرمون من الصلاة في المسجد الأقصى، في حين كان المئات منهم يمنحون تصاريح للصلاة أيام الجمع في رمضان من كل عام.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

سيّرت الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني/الجناح الجنوبي صباح السبت تسعين حافلة محملة بالمتطوعين من الجليل إلى النقب باتجاه المسجد الأقصى، لتجهيز مرافق المسجد وتنظيف ساحاته.

خلافا لباقي شهور العام، تشهد أسواق القدس في رمضان حركة نشطة لوجود زوار من باقي المحافظات الفلسطينية ممن تمكنوا من الوصول إلى المدينة للصلاة في الأقصى.

المزيد من ديني
الأكثر قراءة