إعلان الفائزين بجائزة القدس للثقافة والإبداع

أعلن عن الفائزين بجائزة القدس في حفل بمعرض فلسطين الدولي الـ11 للكتاب (مواقع التواصل)
أعلن عن الفائزين بجائزة القدس في حفل بمعرض فلسطين الدولي الـ11 للكتاب (مواقع التواصل)
أعلنت اللجنة الوطنية للقدس عاصمة دائمة للثقافة العربية قائمة الفائزين بجائزة القدس للثقافة والإبداع للعام 2018، وسلمت الجوائز للفائزين محليا وعربيا ودوليا أو لمن يمثلونهم.

وذهبت الجائزة بشقها المحلي إلى كل من الشاعر فوزي البكري المولود في القدس العام 1946، وإلى مؤسسي ندوة "اليوم السابع" التي تتواصل منذ 27 عاما في مقر المسرح الوطني الفلسطيني (الحكواتي) بالقدس.

عربيا، ذهبت الجائزة إلى دائرة الفنون (مؤسسة خالد شومان) في العاصمة الأردنية عمان، وتسلمتها عادلة العايدي هنية، أما عالميا فذهبت إلى المخرج البريطاني العالمي كين لوتش الفائز بالسعفة الذهبية لمهرجان كان السينمائي الدولي مرتين، وتسلمت الجائزة بالنيابة عنه المخرجة مي عودة.

وذهبت جائزة القدس التقديرية لهذا العام للفنان والخطاط الفلسطيني الراحل فلاديمير تماري، وتسلمتها بالنيابة عنه شقيقته الفنانة فيرا تماري.

أما جائزة عثمان أبو غربية للمبدعين فمنحت للباحثة سلمى الخالدي، وهي مديرة مشروع في مؤسسة أرض الإنسان الإيطالية بالقدس، كما منحت للشاب طارق البكري الملقب بـ"حارس الذاكرة" الذي قام بتطوير مشروع يربط المباني والمناطق المهجرة بأهلها أو من تبقوا منهم في المنافي والشتات عبر تقنيات التواصل التكنولوجية المختلفة.

وجاء إعلان الفائزين في حفل خاص احتضنته قاعة الشهيد ماجد أبو شرار، القاعة الرئيسية لمعرض فلسطين الدولي الـ11 للكتاب، وقدمها الوزير إيهاب بسيسو رئيس اللجنة الوطنية للقدس عاصمة دائمة للثقافة العربية أمس السبت.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يوثق الشاب الفلسطيني طارق البكري بمئات آلاف الصور الفوتوغرافية عددا من القرى والمباني الأثرية ببلاده التي هُجّر منها أصحابها، وتحمل المبادرة عنوان “كنا وما زلنا” وتهدف لربط فلسطينيي الشتات بتاريخهم.

24/1/2018

كل ما يحتاجه الشبان في القدس هو أن يسدل الليل ستاره ليمارسوا واحدة من أشهر وسائل المقاومة، وهي كتابة الشعارات على الجدران، في محاولة للتعبير عن غضبهم ورفضهم للاحتلال وممارساته.

26/4/2018

وثّق الباحث الفلسطيني طارق البكري عددا من القرى والمعالم داخل الخط الأخضر بمئات آلاف الصور الفوتوغرافية بهدف ربط ذوي الحقوق الفلسطينيين في كافة أنحاء العالم بواقع قراهم التي طردوا منها.

20/2/2017
المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة