شكوى مقدسية ضد الاحتلال بالجنائية الدولية

شكوى مقدسية ضد الاحتلال بالجنائية الدولية

مركز أبو جهاد اشتكى الاحتلال بالجنائية الدولية على إثر اقتحامه نهاية العام المضي (الجزيرة)
مركز أبو جهاد اشتكى الاحتلال بالجنائية الدولية على إثر اقتحامه نهاية العام المضي (الجزيرة)
أعلن مركز أبو جهاد لشؤون حركة الأسيرة في القدس عن تقدمه بشكوى ضد الاحتلال للمحكمة الجنائية الدولية، وذلك على إثر اقتحام قوة من الجيش مقره قبل شهور.

وقال فهد أبو الحاج مدير المركز التابع لجامعة القدس ببلدة أبو ديس إن انضمام دولة فلسطين إلى المحكمة الجنائية الدولية سمح بالتوجه إلى هذه المحكمة "للدفاع عن حقوقنا ضد هذا الاحتلال الذي يستبيح المحرمات الدولية ويستبيح القانون الدولي الإنساني".

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن مركز أبو جهاد -وبالتعاون مع التحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين- قدم طلبا إلى الجنائية الدولية لتقديم شكوى حول اقتحام قوات الاحتلال للمركز في 14 ديسمبر/كانون الأول 2017، وقد وافقت المحكمة على تسلم الشكوى بتاريخ 25 أبريل/نيسان الجاري، وفعلًا تم تقديم الشكوى حسب الأصول المعمول بها.

من جهته، قال منسق التحالف الأوروبي لنصرة الأسرى الفلسطينيين خالد حمد إن وفدا من التحالف قدّم الشكوى التي سلّمت باللغة الإنجليزية لشخصين تم تكليفهما من المحكمة باستلامها.

وتأسس مركز ومتحف أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة عام 1997، ويسعى إلى الحفاظ على الموروث الثقافي والأدبي للحركة الأسيرة، وبه متحف وأرشيف وله عدة إصدارات، ويعد مرجعا للباحثين في شأن الأسرى.

المصدر : الجزيرة + وكالات