اعتداءات للمستوطنين واعتقالات ومواجهات بالقدس

مستوطنون خطوا شعارات عنصرية وتوعدوا العرب بالموت في قرية بيت إكسا غرب القدس (ناشطون)
مستوطنون خطوا شعارات عنصرية وتوعدوا العرب بالموت في قرية بيت إكسا غرب القدس (ناشطون)
نفذ مستوطنون إسرائيليون اليوم الاثنين اعتداءات على ممتلكات فلسطينية، في حين شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات واسعة بمدينة القدس، جاء ذلك عقب اشتباكات ليلية بين مواطنين فلسطينيين وقوات الاحتلال ببلدة أبو ديس.

ووفق مصادر فلسطينية، فقد أعطبت عصابات "تدفيع الثمن" فجر اليوم الاثنين إطارات عشرات المركبات وخطت شعارات معادية للعرب في قرية بيت إكسا المحاصرة بجدار العزل الإسرائيلي شمال غرب القدس المحتلة.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية عن شهود عيان أن مستوطنين استهدفوا أطراف القرية الجنوبية وأعطبوا أكثر من عشرين سيارة، وكتبوا شعارات "تدفيع الثمن"، و"الموت للعرب" وغيرها من الشعارات العنصرية المعادية للعرب.

وقال عضو المجلس القروي محمد عبد العزيز عوض الله إنها "المرة الرابعة التي يقوم فيها المستوطنون بالاعتداء على أهالي القرية"، مشيرا إلى إحراق سيارتين والاعتداء على مسجد القرية ومحاولة إحراقه، واستهداف عشر مركبات في حي البرج شرق القرية قبل أسابيع.

 وتتعرض قرية بيت إكسا المعزولة بجدار الفصل العنصري لانتهاكات متواصلة من جيش الاحتلال ومستوطنيه، ويقطنها قرابة 1800 شخص فقط بعد أن هجر جل سكانها بفعل الجدار والاستيطان، وهي القرية العربية الوحيدة المتبقية غرب القدس بعد تهجير القرى المجاورة لها، وهي دير ياسين ولفتا وقالونيا.

إلى ذلك، أقدمت قوات الاحتلال على خلع عشرات الأشجار من أراضي قرية صور باهر لصالح المشاريع الاستيطانية، وفق ما أفاد به مركز معلومات وادي حلوة.

من جهة ثانية، شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي حملة اعتقالات واسعة في بلدة العيسوية ومخيم شعفاط وسط مدينة القدس المحتلة طالت تسعة مواطنين على الأقل.

وكان عدد من الشبان الفلسطينيين أصيبوا بالرصاص الحي والمطاطي الليلة الماضية في مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي بشارع المدارس ومحيط جامعة القدس في بلدة أبو ديس جنوب شرق القدس المحتلة.

وصباح اليوم تجددت المواجهات وأغلقت قوات الاحتلال شارع الجامعة بالتزامن مع أعمال في جدار العزل المحاذي لها، وانتشار عناصر منها على أسطح عدد من المنازل الفلسطينية.

ونظرا للظروف السائدة أعلنت جامعة القدس عن تعطيل دوام الطلبة لهذا اليوم حفاظا على سلامتهم.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أمسك المستوطنون بالحمار الذي كان يمتطيه الفلسطيني وعندما حاول المقاومة ضربوه بحجر، ولم يستطع التنفس جراء ذلك، لكنهم تجمعوا حوله وألقوا حجرين عليه، فأصاب أحدهما ضلعه الأيمن والآخر أذنه.

22/3/2018

هاجم مستوطنون متطرفون فجر اليوم الجمعة بلدة عقربا جنوب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية، وأضرموا النار في مدخل مسجد بالقرية بعدما فشلوا في اقتحامه، كما خطوا شعارات معادية للفلسطينيين.

13/4/2018
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة