قرار جديد بإخلاء منزل فلسطيني بالقدس

المحكمة قررت إخلاء عقار ورثة المقدسية مريم أبو زوير الكائن في حي وادي حلوة (مركز معلومات وادي حلوة)
المحكمة قررت إخلاء عقار ورثة المقدسية مريم أبو زوير الكائن في حي وادي حلوة (مركز معلومات وادي حلوة)

أصدرت محكمة الصلح الإسرائيلية في القدس قرارا يقضي بإخلاء منزل فلسطيني من أصحابه وتسليمه لجمعية استيطانية.

وقال مركز معلومات وادي حلوة ومقره بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى إن المحكمة قررت إخلاء عقار ورثة المقدسية مريم أبو زوير الكائن في حي وادي حلوة ببلدة سلوان.

وأمهلت المحكمة العائلة حتى مطلع مارس/آذار 2019 لتنفيذ قرار إخلاء العقار المؤلف من منزل تعيش فيه المقدسية إلهام صيام وأبناؤها الأربعة، إضافة إلى أرض مساحتها حوالي نصف دونم.

وأضاف المركز على موقعه الإلكتروني أن المحكمة الإسرائيلية أصدرت قرار الإخلاء، مستبقة جلسة عُيّنت في المحكمة العليا للنظر "بملكية الأرض"، حيث قدمت الأوراق الثبوتية للمحكمة التي تؤكد أن الأرض المقام عليها المنزل تعود للمتوفى جميل صيام ولا تعود للمتوفاة زوير، وستعقد الجلسة في الثامن من الشهر القادم.

ونقل المركز عن ورثة أبو زوير أنهم يخوضون صراعا في المحاكم الإسرائيلية منذ 22 عاما، لحماية العقار ولإثبات ملكيتهم فيه ولدحض ادعاءات جمعية العاد الاستيطانية، وسيواصلون ذلك بالاعتراض على قرار الإخلاء للمحكمة المركزية.

وقال نهاد صيام -أحد الورثة- إن جمعية العاد الاستيطانية عملت خلال السنوات الماضية جاهدة للاستيلاء على العقار بطرق عدة.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية