شذى مسودة تبهر أطفال القدس بمشروع "نكشات"

تقيم شذى مسودة جلسات تصوير خاصة بالأطفال في مدينة القدس ضمن مشروع أطلقت عليه "نكشات"، في إشارة للديكورات والأزياء والإكسسوارات التي يستخدمها الأطفال أثناء تصويرهم.

بين الحين والآخر تبتكر شذى (32 عاما) -وهي أم لخمسة أطفال- طرقا جديدة للتصوير، وتضيف أزياء جديدة وأحيانا مستقاة من الماضي والتراث الفلسطيني، وتهدف من خلالها إلى التقاط صور تذكارية جميلة للأطفال في ديكورات وإكسسوارات مختلفة.

في هذه المرحلة يكتفي أبناء السيدة المقدسية بمساعدتها أثناء التصوير في منزلها وحديقة المنزل الخارجية، لكنها تطمح لتوسيع عملها لخدمة أكبر قطاع من الأطفال وإضافة مزيد من اللمسات الفنية على صورهم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تحاول ياسمين الخروج عن التقليد بصنع حلويات بأشكال مختلفة باتت أشبه بأدوات تعليمية تستخدم في المدارس مثل الكرة الأرضية والكروموسومات والنمل وغيرها من الأشكال حسب طلب الزبائن.

2/4/2017

لم تعد شبكات التواصل الاجتماعي بتنوعها على الإنترنت وسيلة للتواصل بين المقدسيين فحسب، بل أصبحت نافذة لانطلاق الكثير من المشاريع الصغيرة والأفكار ذات الجدوى الاقتصادية، خصوصا للسيدات.

29/8/2016

افتتح في فندق أمباسادور بحي الشيخ جراح في القدس المحتلة معرض “ست الحبايب”، الذي تنظمه مجموعة من السيدات المقدسيات بهدف إعطاء فرصة لسكان المدينة للتسوق وشراء الهدايا بمناسبة يوم الأم.

18/3/2017
المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة