المقدسية سحر النتشة تسلّم نفسها لسجن الرملة الإسرائيلي

سحر النتشة ستقضي حكما بالسجن ثلاثة شهور بعد إدانتها بالتحريض على شبكات التواصل الاجتماعي (الجزيرة-أرشيف)
سحر النتشة ستقضي حكما بالسجن ثلاثة شهور بعد إدانتها بالتحريض على شبكات التواصل الاجتماعي (الجزيرة-أرشيف)
محمد أبو الفيلات-القدس
سلمت المقدسية سحر النتشة اليوم الثلاثاء نفسها لإدارة سجن الرملة الإسرائيلي لقضاء حكم صدر بسجنها لثلاثة شهور بعد إدانتها بتهمة التحريض على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وقالت النتشة للجزيرة نت قبل تسليمها نفسها إن الاحتلال حكم عليها بالسجن الفعلي لمدة ثلاثة شهور بذريعة التحريض على موقع فيسبوك، لكن تنفيذ القرار تأخر إلى اليوم بفعل إجراءات قضائية.

وخضعت المقدسية، وهي من سكان حي بيت حنينا في القدس، للمحاكمة بتهمتي التحريض على فيسبوك واعتراض اقتحام نائب في الكنيست الإسرائيلي للمسجد الأقصى، وبينما أصدرت المحكمة حكمها في التهمة الأولى في الرابع والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي، لم يصدر الحكم حتى الآن في التهمة الثانية.

وتعرضت سحر للاعتقال يوم 21 مارس/آذار من العام الماضي بينما كانت توجد قرب باب حطة المؤدي للمسجد الأقصى، وأفرج عنها بعد اعتقال دام 11 يوما شريطة الحبس المنزلي وحظر استخدام وسائل التواصل الاجتماعي ومنعها من دخول المسجد الأقصى.

كما تعرضت سحر النتشة، وهي ربة بيت وأم لسبعة أبناء، للإبعاد من المسجد الأقصى لفترات متفاوتة، وأدرج اسمها في قائمة وضعها الاحتلال بأسماء الممنوعين من دخول المسجد.

المصدر : الجزيرة