الاحتلال يهدم شقتين سكنيتين بالقدس

الاحتلال شرد عائلة فلسطينية وحرم معرسا من سكن بيته الجديد بهدم مسكنيهما في القدس اليوم (ناشطون)
الاحتلال شرد عائلة فلسطينية وحرم معرسا من سكن بيته الجديد بهدم مسكنيهما في القدس اليوم (ناشطون)

هبة أصلان-القدس

هدمت آليات بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس، صباح اليوم، شقتين سكنيتين في بلدتيْ جبل المكبر وبيت حنينا بحجة البناء دون ترخيص.

ففي جبل المكبر جنوب شرق القدس، هدمت آليات الاحتلال منزل المواطن المقدسي حمزة الشلودي، بعد أن اقتحمت البلدة ترافقها قوات معززة من الجيش والشرطة، وداهمت المنزل مع الكلاب البوليسية وطردت ساكنيه إلى العراء.

وتبلغ مساحة المنزل -الذي انتقلت إليه العائلة للسكن فيه قبل ثلاثة أشهر- 65 مترا مربعا، يقطنه المواطن الشلودي وزوجته وابنتاه، إحداهما تبلغ ثمانية أعوام وتعاني من شلل نصفي، ولم يسمح لها بإخراج أدويتها وأجهزة علاجها.

وقال صاحب المنزل "طردونا من المنزل وشرعوا بنقل الأمتعة للخارج.. تواصلت مع المحامي الذي نجح في إصدار قرار بوقف الهدم، اطلع عليه الضابط المرافق لآليات الاحتلال فأوقف الهدم لمدة نصف ساعة لكنه عاد واستأنف هدم ما تبقى".

ووفقا للمواطن الشلودي فإن العائلة لم تتسلم أية إخطارات بالهدم، وعندما سأل الضابط كيف تهدمون المنزل دون إنذار مسبق؟ أخرج قرارا للهدم صادرا في يونيو/حزيران الماضي، لكنه أكد عدم استلامه له.

وفي حي الأشقرية في بيت حنينا شمال القدس المحتلة، هدمت آليات الاحتلال منزلا تبلغ مساحته أربعين مترا مربعا للمواطن المقدسي ثائر صيام، والحجة ذاتها "البناء دون ترخيص".

وأفاد إسماعيل صيام (والد صاحب المنزل) أن المنزل كان جاهزا للسكن، ويفترض أن يتزوج فيه ابنه وينتقل إليه خلال الأشهر القليلة القادمة، موضحا أنها المرة الثالثة التي تهدم آليات الاحتلال المنزل دون تسليم إنذار بالهدم.

وبالإضافة إلى المنزل، هدمت آليات بلدية الاحتلال جدارا استناديا يحيط به، كما جرفت حديقة مزروعة بالأشجار.

وتعتبر عمليات الهدم -التي نفذتها سلطات الاحتلال اليوم- الأولى منذ مطلع هذا الشهر، في حين نفذت الشهر الماضي عمليات هدم لست وحدات سكنية، ومنشآت زراعية وحيوانية، في مناطق مختلفة من المدينة المحتلة. 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

يعيش في تجمع الفهيدات البدوي نحو ستين فلسطينيا جميعهم من قبيلة الفهيدات، بينهم نحو ثلاثين طفلا، وجميعهم مهددون بالترحيل من التجمع الذي يحيط به معسكر “عناتا”، وهو موقع عسكري إسرائيلي.

3/8/2017

لمدة عام كامل أمضته في الاعتقال، حرمت الفلسطينية دلال أبو الهوى من احتضان أبنائها الأربعة، أصغرهم “حمزة” كان عمره عشرة أشهر عند اعتقالها، وعند خروجها من السجن أمس لم يعرفها.

7/8/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة