إيمان خشان.. فلسطينية تحوّل المخلفات إلى لوحات فنية

استطاعت الفلسطينية إيمان خشان توظيف موهبتها في الفن التشكيلي في إعادة تدوير وتصنيع الملخلفات الضارة بالبيئة لتحيلها إلى لوحات فنية جميلة أو أدوات ذات استخدامات منزلية.

تقول إيمان، وهي من سكان مخيم شعفاط شرق القدس، إن الفضول دفع كثيرين من جيرانها ومن يعرفونها إلى التواصل معها وإرسال بعض المخلفات البلاستيكية والورقية وانتظار شكل اللوحة التي تنتج منها.

تتخذ الفنانة الفلسطينية من إحدى زوايا منزلها ركنا لعرض منتجاتها، وتعبر عن ارتياحها لتوظيف موهبتها في مجال يخدم البيئة ويحافظ عليها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تُسخّر الشابة الفلسطينية آلاء الداية موهبتها الفنية في رسم أبرز معالم القدس الأثرية، وترى في حمل لوحتها وألوانها إلى الأماكن العامة وسيلة للفت انتباه الجيل الصغير إلى أصل المعالم وهويتها.

حظيت النساء بشأن كبير في مدينة القدس عبر العصور، وكان لبعضهن نفوذ واسع تُرجم من خلال إنشاء مبان ضخمة بأمر مباشر منهن، لتُكوّن مجتمعة مسار العمارة النسوية في القدس القديمة.

المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة