مخيم قلنديا يشيع الشهيد حسين أبو غوش

ذوو الشهيد أبو غوش تسلموا جثمانه من الاحتلال الليلة الماضية (الجزيرة نت)
ذوو الشهيد أبو غوش تسلموا جثمانه من الاحتلال الليلة الماضية (الجزيرة نت)
هنادي القواسمي-مخيم قلنديا

شيع آلاف الفلسطينيين في مخيم قلنديا (شمال القدس المحتلة) ظهر اليوم جثمان الشهيد حسين أبو غوش، وذلك بعد عشرة أيام من استشهاده واحتجاز جثمانه في ثلاجات الاحتلال.

وانطلق موكب التشييع ظهر اليوم من مسجد قلنديا المركزي باتجاه مقبرة المخيم، وسط هتافات تشيد بمناقب الشهيد وتطالب بالثأر له ولدماء شهداء فلسطين، وإطلاق رصاص في الهواء من قبل مسلحين فلسطينيين.

وكان أبو غوش (19عاما) استشهد في 25 يناير/كانون الثاني الماضي، بعد تنفيذه عملية دعس بالقرب من مستوطنة كوخاف يعقوب، واحتجز الاحتلال جثمانه حتى مساء أمس السبت.

وجاءت عملية الدعس في الذكرى الأولى لاستشهاد ابن عمه حسين (18 عاما) الذي نفذ عملية طعن في اليوم نفسه من عام 2015 في مستوطنة حورون شرق رام الله.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

لم يمر الـ25 من يناير الجاري على عائلة أبو غوش اللاجئة بمخيم قلنديا شمال القدس عاديا، ففي هذا التاريخ قدمت العام الماضي شهيدها الأول وتقدم هذا العام شهيدها الثاني.

قدم مركز الدفاع عن الفرد "هموكيد" التماسات عاجلة إلى محكمة الاستئناف الإسرائيلية لمنع إلغاء "الإقامة" وسحب هويات وطرد عدد من أقارب الشهيد المقدسي فادي القنبر من حي جبل المكبر.

حينما زرناها في بيتها في سلوان، كانت السيدة لواحظ الشيوخي تحمل بيديها كيسين، الكيس الأول فيه أدويتها التي يجب أن تلتزم بها يوميا، والثاني فيه أرشيف الاعتقالات لأولادها.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة