محفوظ أبو ترك.. صحفي مقدسي

 

الصحفي المقدسي محفوظ أبو ترك، واحد من أقدم المصورين الصحفيين في القدس المحتلة. عايش أحداث انتفاضة الحجارة ثم انتفاضة الأقصى وما تلاها من هبّات.

بعين المصور الصحفي، يروي أبو ترك مشاهد من تجربته التي امتدت لعقود. ويقول إنه كان يتنقل في التصوير بين الضفة وغزة والقدس ثم يعود للقدس، ويقوم بتحميض الأفلام أو تسليمها للوكالات والصحف التي يعمل بها.

يتحدث المصور المقدسي -الحائز على عدد من الجوائز المحلية والعربية والعالمية- عن معاناة الصحفيين في بدايات الانتفاضة الأولى والثمن الذي دفعه من اعتقال وتحقيق أسوة بغيره من الصحفيين.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اعتقلت الصحفية المقدسية سماح الدويك في 10 أبريل/نيسان الماضي بتهمة النشاط على الفيسبوك، واستخدام كلمتي "شهيد" و"انتفاضة" اللتين يعتبرهما الاحتلال من الكلمات المحرضة على العنف.

صدرت حديثا رواية "سبيرتيزما" للكاتب المقدسي عزام أبو السعود، وهي الجزء الرابع لسلسلة روايات مأخوذة من التاريخ الشفوي لفلسطين عامة وللقدس خاصة، يقدم فيها الكاتب حياة شخصياته الرئيسية وأبنائهم.

المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة