عمرو.. ضرير يؤسس مدرسة بالقدس ويديرها

نور الدين عمرو كفيف فلسطيني من القدس وضع نصب عينيه خدمة المجتمع ومساعدة نظرائه من ذوي الاحتياجات الخاصة فأسس مدرسة سراج القدس ويديرها.

وتقع المدرسة في حي وادي الجوز وتم تأسيسها قبل نحو عشرة أعوام بهدف دمج ذوي الإعاقة بالمجتمع، وباتت تضم اليوم 140 طالبا وطالبة حتى الصف السادس الأساسي.

ويقول عمرو (49 عاما) إن فكرة تأسيس المدرسة تبلورت لديه في تركيا عندما كان بالجامعة، حيث أكمل دراسته هناك وعاد ليحقق حلمه، وإن مدرسة سراج القدس اليوم بحاجة لدعم مادي حتى تستمر في تقديم مهمتها.

ومنذ عام 1992 تحتفل الأمم المتحدة في 3 ديسمبر/كانون الأول سنويا باليوم العالمي لذوي الإعاقة.

وأعلنت الأمم المتحدة أن أهداف هذا العام تشمل تقييم الوضع الراهن لاتفاقية حقوق ذوي الإعاقة، وأهداف التنمية المستدامة، ووضع حجر الأساس لمستقبل يُشمل فيه ذوو الإعاقة بصورة أكبر.

المصدر : الجزيرة