تظاهرات بماليزيا والهند دعما للقدس

المظاهرات المناصرة للقدس تواصلت في ماليزيا (مواقع التواصل)
المظاهرات المناصرة للقدس تواصلت في ماليزيا (مواقع التواصل)
تواصلت التظاهرات في أنحاء العالم دعما للقدس ورفضا للقرار الأميركي اعتبار المدينة عاصمة لإسرائيل، وشهدت ماليزيا والهند عدة تظاهرات هذا اليوم.

ففي مدينة بوترا جايا العاصمة الإدارية لماليزيا، نظمت وقفة احتجاجية ضد  قرار ترمب، شارك فيها رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق ونقلتها في بث مباشر صفحة القدس بالجزيرة نت على حسابها بفيسبوك.

وقال عبد الرازق إن ماليزيا ستفعل كل ما في وسعها لإنقاذ القدس، مؤكدا ثبات بلاده على مواقفها ودعم فلسطين حرة ذات سيادة.

ومن جهته أكد نائب رئيس الوزراء أحمد زاهد حميدي أن ماليزيا لم تكن ضمن الدول المتسلمة الرئيسية للمساعدات المالية من أميركا، وإنما فقط مساعدات تقنية من جهة الأمن والدفاع.

وأضاف في تصريحات للصحفيين على هامش تظاهرة داعمة للقدس، أن بلاده لن تركع أمام التهديد الأميركي بوقف المساعدات المالية عن الدول التي تصوّت لصالح قرار يدين اعترافها بالقدس عاصمةً لسلطة الاحتلال.

وقال زاهد بوصفه أيضا وزيرا للداخلية "في رأيي، لا ينبغي أن تستخدم أميركا أسلوب التهديد لأن التصويت كان رأي المجتمع الدولي سويا".

وتبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة الليلة الماضية قرارا يرفض قرار الرئيس الأميركي، بغالبية 128 صوتا مقابل تصويت تسع دول ضده، وامتناع 35 عن التصويت مع عدم مشاركة 21 دولة في العملية.

وفي الهند نظمت عشرات الوقفات في مدن هندية عديدة، أكد المشاركون فيها رفضهم قرار ترمب وتأكيدهم على إسلامية مدينة القدس، ونقلت صفحة القدس في بث مباشر وقفة بنيودلهي على حسابها بفيسبوك.


المصدر : وكالات,الجزيرة