جامعة القدس تتفوق عربيا بمسابقة المسؤولية الاجتماعية

جامعة القدس تحتضن نحو 15 ألف طالب وطالبة وعزل جدار الاحتلال معظم مبانيها عن القدس (الجزيرة)
جامعة القدس تحتضن نحو 15 ألف طالب وطالبة وعزل جدار الاحتلال معظم مبانيها عن القدس (الجزيرة)
هبة أصلان-القدس        

حصدت جامعة القدس المرتبة الأولى بمسابقة للجامعات العربية حول المسؤولية الاجتماعية للجامعات، وذلك بعد منافستها في المرحلة النهائية خمس جامعات عربية، في المسابقة التي نظمتها الجامعة الأميركية في القاهرة. 

وجاء فوز جامعة القدس أمس، وهي الجامعة العربية الوحيدة الواقعة في قلب القدس، لما تقدمه من خدمات قانونية واجتماعية مجانية لأبناء المدينة لتمكينهم من مواجهة سياسات الاحتلال والتهجير، وذلك من خلال مراكزها المختلفة في البلدة القديمة بالقدس.

وعبر منير نسيبة مدير مركز العمل المجتمعي وعيادة القدس لحقوق الإنسان في الجامعة ومقره البلدة القديمة في القدس، عن سعادته بالفوز الذي اعتبره تقديرا لدور الجامعة وخدماتها القانونية المجانية للمقدسيين، وفرصة لتصويب البوصلة نحو القدس

واعتبر نسيبة في حديث للجزيرة نت أن المشاركة في المسابقة والفوز لاحقا، فتحا المجال للتعريف بالجامعة ومراكزها القانونية والمشاكل القانونية التي يعايشها أهل المدينة يوميا. وأضاف: "قدمنا عرضا تعريفيا بكل ما يتعرض له المقدسي من انتهاكات مثل قضايا الهويات، وهدم المنازل ولم الشمل وغيرها".

وأشار إلى شعور بوجود جهل لدى كثيرين بكل ما يحدث من انتهاكات ضد القدس وأهلها، موضحا أن مثل هذه المشاركات تساعد على تسليط الضوء وشرح ما يحدث.

وشدد مدير المركز على أهمية المبادرة التي شاركوا فيها بالمسابقة والتي أعطتهم دفعة للاستمرار في عملهم بمجرد اختيارها للمنافسة بين 35 جامعة عربية.

وكانت جامعة القدس قد أسست مركز العمل المجتمعي عام 1999، وقدم حتى اليوم أكثر من 14 ألف خدمة قانونية للمقدسيين في القدس المحتلة.

وتحتضن جامعة القدس اليوم نحو 15 ألف طالب وطالبة، ومقرها الرئيس بلدة أبو ديس شرق القدس وبها عدة كليات ومراكز بحثيثة ومجتمعية.

وتهدف المراكز إلى تمكين المجتمع الفلسطيني من استخدام آلية ممارسة الحق، حيث يعزز المركز قدرة المقدسيين على معرفة حقوقهم وحرياتهم المدنية والمساهمة في التأسيس للوعي بحل المشكلات من خلال القانون.

المصدر : الجزيرة