عـاجـل: رئيس اللجنة القضائية في مجلس النواب الأميركي: يجب أن نحاسب الرئيس ترامب وأي رئيس إذا أخل بواجباته

الاحتلال يعتقل أربعة مقدسيين ويقتحم بلدة العيساوية

قوات الاحتلال خلال تمركزها على مدخل بلدة العيساوية شرق القدس (ناشطون)
قوات الاحتلال خلال تمركزها على مدخل بلدة العيساوية شرق القدس (ناشطون)
اعتقلت قوات الاحتلال مساء اليوم أربعة فلسطينيين من مدينة القدس المحتلة، واقتحمت بأعداد كبيرة بلدة العيساوية شرق المدينة.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية الليلة بأن ثلاثة شبان اعتقلوا من محيط باب الساهرة، أحد أبواب القدس القديمة، وتم نقلهم إلى مركز قريب لسلطات الاحتلال الإسرائيلي.

كما اعتقلت قوات الاحتلال فلسطينيا من بلدة العيساوية التي اقتحمتها بأعداد كبيرة مساء اليوم، مما أدى إلى حدوث مواجهات مع السكان الفلسطينيين.

ونشر مركز معلومات وادي حلوة الليلة صورا وفيديوهات أظهرت اقتحام البلدة ومقبرتها وإطلاق القنابل الغازية.

وقال المركز على صفحته في فيسبوك إن قوات الاحتلال اعتقلت مقدسيا بعد الاعتداء عليه وعلى أفراد عائلته بالضرب.

ونقل عن عضو لجنة المتابعة في القرية محمد أبو الحمص قوله إن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب على المواطن يوسف محيسن وعلى زوجته فادية وابنته سلسبيل بالضرب والدفع، أثناء وجودهم عند مدخل القرية، ثم اعتقلت يوسف وحوّلته للتحقيق في مركز شرطة "شارع صلاح الدين"، مؤكدا نقل الزوجة وابنتها الحامل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وذكر أبو الحمص أن قوات الاحتلال نزعت لافتة ترحيب بالأسير المحرر نمر محمود علقت في أحد شوارع وصادرتها، كما صادرت الأعلام التي علقت لاستقبال اثنين من الأسرى.

في سياق آخر، أفاد رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين بأن قوات الاحتلال أفرجت مساء اليوم عن الفتى المقدسي محمد عبد الرؤوف محمود (18 عاما) من بلدة العيساوية، مؤكدا أن الفتى المحرر تعرض أثناء دخوله إلى سجن المسكوبية للضرب والتنكيل على يد الجنود، مما استدعى نقله إلى مستشفى هداس.

وقال الفتى محمد لمركز معلومات وادي حلوة إن أحد الجنود ضربه في مدخل سجن المسكوبية وألقاه أرضا ثم اشترك في الضرب جنود آخرون في غرفة الانتظار في السجن فأغمي عليه مرات عدة قبل نقله إلى المستشفى.

وأضاف المركز أن سلطات الاحتلال أفرجت أيضا عن الأسير المقدسي عطا محمد عطا درباس من البلدة نفسها بعد أن أمضى مدة محكوميته البالغة 16 شهرا.

المصدر : الجزيرة + وكالات