إطلاق مهرجان القدس للفنون الشعبية

مهرجان القدس للفنون الشعبية يستمر حتى 20 أكتوبر/تشرين الأول الجاري (الجزيرة نت)
مهرجان القدس للفنون الشعبية يستمر حتى 20 أكتوبر/تشرين الأول الجاري (الجزيرة نت)
انطلقت في مدينة القدس مساء أمس فعاليات مهرجان القدس للفنون الشعبية، وسوق الزيتون.

وكانت أولى فعاليات المهرجان -الذي ينظمه مركز يبوس الثقافي- إحياء التراث الشعبي الفلسطيني بزفة شعبية وسط شارع صلاح الدين الأيوبي.

ونقلت صفحة القدس أجواء المهرجان ببث مباشر عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وتأتي فعاليات المهرجان -الذي يستمر حتى 20 أكتوبر/تشرين الأول الحالي- لترسيخ الاحتفال بيوم التراث كتقليد سنوي تحتفي به الفرق الشعبية الفلسطينية والمؤسسات والمراكز الفلسطينية الفاعلة في مجال الفن الشعبي.

وضمن فعاليات المهرجان، تنعقد ندوتان: الأولى نقاش مفتوح حول "الفن الشعبي في القدس، الواقع والآفاق"، والثانية تحت عنوان "استلهام التراث الشعبي في الأعمال الفنية والأدبية".

وكان من بين المشاركين في انطلاق الفعاليات المسن محمد حسن من قرية لفتا المقدسية المهجرة عام 1948، الذي أكد أن ما شاهده اليوم في شوارع القدس أعاد لذاكرته الحياة في القرى قبل الاحتلال الإسرائيلي لها، إذ اعتاد الأهالي على التجمع وإقامة الاحتفالات بشكل تقليدي بحت.

وعبّر عن فرحته لتمسك الجيل الجديد بالتراث الشعبي وإصراره على إحيائه رغم كل المنغصات.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

افتتحت ثلاث شابات مقدسيات معرض "القدس حياة" الذي تضمن ثلاثين زاوية عرض مختلفة، وتنوعت المعروضات بين الحرف اليدوية والتجميل والتطريز التراثي الفلسطيني، بالإضافة للطعام الصحي والأشغال الخاصة بالمناسبات.

أطلقت جمعية حماية التراث العثماني في القدس "ميراثنا" -ومقرها مدينة إسطنبول التركية- مسابقة دولية لرسم اللوحات والكاريكاتير عن واقع مدينة القدس والحياة الاجتماعية فيها تحت عنوان "ميراثنا في القدس".

أفرجت سلطات الاحتلال عن قيادي بالجبهة الشعبية، وكان المحاضر في الإدارة والدراسات الإسرائيلية بجامعة القدس ناصر الدين أبو خضير (55 عاما) اعتقل بتاريخ 15أبريل/نيسان 2011 وأدين بالانتماء لقيادة الجبهة.

المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة