%70 من آثار القدس عثمانية

حكمت الدولة العثمانية المنطقة العربية وبلاد الشام أكثر من أربعمئة سنة، ويقدر حجم الآثار العثمانية في القدس بأكثر من 70% من الآثار الموجودة في المدينة.

خلال برنامج "الآثار العثمانية" من إنتاج الجزيرة الوثائقية يتحدث مدير مؤسسة ميراثنا لرعاية الأوقاف العثمانية في القدس محمد ديمرجي ومدير الأرشيف العثماني في إسطنبول أوندر باير عن آثار العثمانيين واستثماراتهم في القدس.

للمزيد يمكنكم مشاهدة وثائقي الجزيرة الآثار العثمانية في القدس.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

يقع خان تنكز في منتصف الجدار الجنوبي لسوق القطانين، إلى الغرب من الحرم الشريف مباشرة، وينسب إلى الأمير سيف الدين تنكز الناصري نائب الشام، أحد كبار رجالات الدولة المملوكية.

حمام العين، أثريٌ يعود تاريخه إلى العصر المملوكي بفلسطين. ويقع داخل أسوار البلدة القديمة من القدس، وتحديدا سوق القطانين من الجهة الغربية بالحي الإسلامي.

كالصدفة التي تحمي اللؤلؤة، يحيط بمدينة القدس سور يمتد أربعة كيلومترات، ويعلوه 35 برجا لحماية المدينة، ويجمع بين عراقة التاريخ وجمال البناء.

تعاقبت على قلعة القدس العديد من الحقب الزمنية امتدت من القرن الثاني قبل الميلاد وصولا إلى العهد العثماني الإسلامي، حيث أضافت كل جماعة على القلعة لمسات معمارية أو قامت بترميمها.

المزيد من تاريخي
الأكثر قراءة