جثامين الشهداء المحتجزة.. جرح فلسطيني مفتوح

تعيش عائلة بهاء عليان حالة من الانتظار منذ استشهاد ابنها قبل عشرة شهور على يد سلطات الاحتلال الإسرائيلي التي تواصل احتجاز الجثمان مع جثامين 13 شهيدا فلسطينيا آخر في ثلاجات لديها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بعد أشهر من احتجاز الاحتلال جثامين الشهداء في ثلاجات تبلغ برودتها 60 درجة تحت الصفر، يتسلم ذوو الشهداء جثامين أبنائهم، إلا أن ألم الاحتجاز والدفن وفق الشروط الإسرائيلية يبقى بالقلب.

هددت الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء الفلسطينيين بالتوجه للمحافل الدولية والمحكمة الجنائية الدولية للضغط على حكومة الاحتلال للإفراج الفوري عن جثامين ثمانية شهداء لا تزال تحتجزها.

المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة