جمعية نساء إمليسون.. الحاجة أمّ الاختراع

انطلقت جمعية نساء إمليسون المقدسية من غرفة واحدة عام 1992 بهدف تمكين النساء المقدسيات، وخدمة المجتمع المحلي الذي يعاني من سوء الخدمات بسبب الاحتلال.

وبعد أن كانت الجمعية تدير روضة في بداية مشوارها، أصبحت فروعها الآن تتوسع في بلدات وأحياء القدس، ولها اليوم مدرسة تستقبل الطلبة حتى الصف التاسع.

المزيد عن الجمعية مع مديرتها دلال لافي، ومستشارها المهني محمد الصفدي.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

منذ احتلال القدس عام 1967 أغلقت أذرع الأمن الإسرائيلية ما يزيد على مئة جمعية خيرية فلسطينية، كان يتركز جل عملها على ترميم المنازل وصيانة البلدة القديمة والحفاظ على العقارات.

شكل إغلاق الاحتلال الإسرائيلي بيت الشرق عام 2001 مساسا بالقلب السياسي النابض للفلسطينيين في القدس، حيث كان البيت مركزا قياديا وبوصلة موجهة في المجال الخدماتي والحياة اليومية والثقافية والاجتماعية.

أجرى قسم جراحة قلب الأطفال بمستشفى المقاصد التابع لجمعية المقاصد الخيرية خلال العام 2015 قرابة 250 عملية جراحية دقيقة، ويتوقع أن يتجاوز عدد العمليات في العام الجاري 320 عملية.

المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة