متحف الشارع.. نافذة ثقافية للمقدسيين

"فكر بغيرك" وكلمات أخرى للشاعر الفلسطيني محمود درويش شكلت محور لوحات فنية خطها الفنان ساهر كعبي وعرضها في شوارع القدس.

يرى كعبي في متحف الشارع محاولة للوصول إلى الجمهور المقدسي، ويعتبر شوارع القدس مكانا يطمح إليه كل فنان ليؤكد عروبة هذه المدينة رغم الضغوط التي تتعرض لها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

يجزم الروائي والكاتب المقدسي إبراهيم جوهر بأن المحتل والثقافة نقيضان وأنهما "ضدان لا يلتقيان". ويؤكد أن ذلك ألقى بظلاله على الحركة الثقافية الفلسطينية عموما، والمقدسية خصوصا.

رحبت أوساط فلسطينية وشخصيات دينية بثاني قرار خلال أسبوع لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) معتبرة إياه رغم بعض التراجع انحيازا للعدالة أذهل سلطات الاحتلال الإسرائيلية.

تأخذ جمعية "القدس آرت" على عاتقها منذ ستة شهور إقامة فعاليات ثقافية بمدينة القدس لتعريف الجمهور المقدسي بالفنون المختلفة، وتشجيعهم على ارتياد المراكز الثقافية بالمدينة المقدسة.

المزيد من فني وثقافي
الأكثر قراءة