حملة "فلنشعل قناديل صمودها" ترمم منازل مقدسية

تواصل حملة "فلنشعل قناديل صمودها" التي أطلقتها لجنة "مهندسون من أجل فلسطين" في نقابة المهندسين الأردنيين ترميم المنازل الفلسطينية في القدس المحتلة، مستهدفة بداية المنازل الأكثر إلحاحا.
في هذا التقرير، يتحدث إياد عثمان المهندس المشرف على مشاريع النقابة عن آلية العمل والفئات المستهدفة، بينما يتحدث المواطن المقدسي ماهر الترياقي عن استفادته من المشروع.
المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ترميم بيت عائلة مقدسية يعني أنك تسهل حياتهم وتوفر لهم مقومات البقاء والصمود في البلدة القديمة، خاصة أنها تتعرض لتهويد واستيطان كثيفين، وحملة "فلنشعل قناديل صمودها" تقوم بهذا الدور.

كان الشعال ينقل الزيت من البئر بالأدوات المخصصة، ثم يوزعها على القناديل والأسرجة المعلقة في القباب، وكانت هذه العملية تتم مرتين يوميا: الأولى قبل صلاة الفجر والثانية بعد مغيب الشمس.

في أحدث الانتهاكات الإسرائيلية بحق التعليم في مدينة القدس، أصدر وزير "القدس والتراث" الإسرائيلي زيئيف إلكين قرارا يشترط تحويل ميزانيات لترميم مدارس شرقي القدس بتطبيق المنهاج الإسرائيلي فيها.

خلال رمضان الماضي أزالت دائرة الأوقاف الإسلامية معدات الترميم لتظهر القبة في أبهى صورها. وشارك في الترميم عشرون فنيا، وتخللها إعادة الأجزاء المفقودة وتثبيت الزخارف وحقنها بالجبصين وحفه وتلوينه وتذهيبه.

المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة