القسام تبث صورا لقنص جندي إسرائيلي والاحتلال يعلن حصيلة خسائره

بثت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم الثلاثاء، صورا لقنص جندي إسرائيلي في منطقة الصناعة بحي تل الهوى بمدينة غزة وسط القطاع، بينما أكدت مصادر إسرائيلية مقتل جندي بنيران قناص في غزة، وسط تواصل القصف وقنص الاحتلال للمدنيين.

وقالت كتائب القسام إنها استهدفت قوة إسرائيلية متحصنة داخل منزل في حي تل الهوى بقذيفة "تي بي جي"، مؤكدة إيقاعها بين قتيل وجريح، كما استهدفت قوة إسرائيلية متحصنة داخل منزل بقذيفة "تي بي جي" واشتبكت معها بالأسلحة الرشاشة في حي الشجاعية شرقي غزة، مضيفة أنه خلال انسحاب بعض أفراد القوة وسحب الجنود بعد إيقاعهم بين قتيل وجريح استهدفتهم مرة أخرى بعبوة رعدية.

كذلك استهدفت قوة إسرائيلية أيضا تحصنت داخل أحد المنازل بقذيفتي تاندوم في محيط مسجد الهواشي بحي الشجاعية شرقي غزة.

واعترف جيش الاحتلال بمقتل جندي قنصًا في غزة، في حين أكدت الصحافة الإسرائيلية وقوع حدث أمني في غزة أسفر عن إصابة 3 جنود، اثنان منهم في حالة خطرة، دون إضافة مزيد من التفاصيل.

خسائر الاحتلال

في هذه الأثناء، اعترف جيش الاحتلال بإصابة 11 عسكريا خلال يوم واحد، بينهم 8 في معارك قطاع غزة.

وبذلك ارتفعت حصيلة مصابيه منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 4125، منهم 2105 منذ بداية العملية البرية في 27 من الشهر ذاته.

وبلغ عدد قتلى الجيش الإسرائيلي منذ بداية الحرب 680 قتيلا، منهم 324 منذ بداية العملية البرية.

وتؤكد وسائل إعلام ومستشفيات إسرائيلية أن عدد قتلى ومصابي الجيش الإسرائيلي أكبر مما يعلن عنه.

وكانت القناة السابعة الإسرائيلية نقلت عن وزارة الدفاع الإسرائيلية اليوم أن قسم إعادة التأهيل استقبل 9250 جنديا مصابا منذ بداية الحرب، معظمهم جنود احتياط.

وذكرت أن 37% من الجنود المصابين يعانون اضطرابات نفسية.

استمرار القصف

وفي غزة، قال مراسل الجزيرة -نقلا عن مصادر طبية- إن 29 شخصا استشهدوا في قصف إسرائيلي أمام بوابة مدرسة تؤوي نازحين في بلدة عبسان شرقي خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وقد أفادت وسائل إعلام فلسطينية بأن عددا من الشهداء لا يزالون في الشوارع والطرق داخل حي الصبرة جنوبي المدينة، جراء استمرار عمليات القنص التي ينفذها الاحتلال في شارع الثلاثيني ومفترق المغربي.

وأكدت وقوع إصابات بقصف مدفعية الاحتلال مجموعة من الأهالي على شارع الرشيد الساحلي غربي مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

وقالت إن الاحتلال فجر مباني سكنية في حل تل الهوى جنوب غربي مدينة غزة، وشنّ غارات على المناطق الشرقية للمدينة.

وبدأ جيش الاحتلال عملية عسكرية في الشجاعية قبل 17 يوما، كما اقتحم عددا من أحياء مدينة غزة أمس الاثنين متسببا بموجات نزوح كبيرة.

وارتفع عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة إلى 38 ألفا و243 شهيدا، فضلا عن 88 ألفا و33 مصابا منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول.

المصدر : الجزيرة