روسيا تحبط محاولة أوكرانية لخطف قاذفة قنابل إستراتيجية

Russian Su-34 Bombers target Ukrainian fortifications and troops in South Donetsk- - RUSSIA - MARCH 18: (----EDITORIAL USE ONLY – MANDATORY CREDIT - 'RUSSIAN DEFENSE MINISTRY / HANDOUT' - NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS----) The Russian Su-34 bomber aircraft and FAB-500 bombs equipped with high-precision guidance is seen before takes off to hit Ukrainian targets and troops in the direction of the South Donetsk area on March 18, 2024.
قاذفات القنابل تعد من أسلحة روسيا الفعالة في حربها ضد القوات الأوكرانية (الأناضول)

أعلنت روسيا إحباط محاولة أوكرانية لخطف قاذفة قنابل روسية إستراتيجية، وذلك عقب إعلان أوكرانيا قصف مستودع ذخيرة داخل الأراضي الروسية بطائرات مسيرة، في حين قالت كييف إن هجوما صاروخيا روسيا واسعا أوقع عشرات القتلى والجرحى.

وذكرت وكالات أنباء روسية رسمية اليوم الاثنين نقلا عن المكتب الإعلامي لجهاز الأمن الاتحادي الروسي أن الجهاز أحبط محاولة أوكرانية لتدبير خطف قاذفة قنابل روسية إستراتيجية من طراز "تي يو-22 إم 3" إلى أوكرانيا.

ونقلت وكالة تاس عن الجهاز قوله إن الاستخبارات الأوكرانية حاولت تجنيد الطيار لصالحها ومنحه مبالغ مالية والجنسية الإيطالية.

وأضاف جهاز الأمن الروسي أن حلف شمال الأطلسي (ناتو) متورط بشكل مباشر في محاولة اختطاف الطائرة الروسية من خلال التخطيط والتنفيذ، بحسب تعبيره.

وأوضح أن المعلومات التي حصلت عليها الاستخبارات الروسية ساعدت على توجيه ضربة جوية وصفها بالمدمرة لمطار أوزيرنويه العسكري الأوكراني.

فرق إنقاذ عند مستشفى في كييف تضرر جراء القصف الروسي اليوم (رويترز)

تطورات أخرى

وفي تطورات أخرى، أعلنت السلطات الأوكرانية أن روسيا نفذت اليوم هجوما صاروخيا أوقع 10 قتلى و24 مصابا في كييف، كما أسفر عن مقتل 10 وإصابة 31 في كريفي ريه وسط البلاد.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن القوات الروسية أطلقت أكثر من 40 صاروخا اليوم على عدد من المدن الأوكرانية، بينها العاصمة كييف.

وأضاف زيلينسكي عبر تطبيق تليغرام أن الصواريخ أصابت إضافة إلى كييف دنيبرو وكريفي ريه (وسط) وسلافيانسك وكراماتورسك (شرق)، مشيرا إلى إصابة مبان سكنية وبنى تحتية ومستشفى للأطفال.

وأكدت السلطات الأوكرانية أن الصواريخ الروسية أصابت مستشفيين، أحدهما للأطفال في كييف، في حين قالت موسكو إن الأضرار المسجلة في المدينة تسبب بها سقوط صاروخ للدفاع الجوي الأوكراني، مشيرة إلى أن الضربات الروسية استهدفت قواعد جوية ومواقع عسكرية أخرى وأصابت أهدافها.

وقد نددت كل من فرنسا وبريطانيا بشدة بالضربات الروسية، في حين طالبت أوكرانيا حلفاءها بالإسراع في إمدادها بوسائل للدفاع الجوي.

من جهتها، نقلت وكالة رويترز عن مصدر أمني أوكراني أمس الأحد قوله إن طائرات مسيرة أوكرانية قصفت مستودع ذخيرة داخل روسيا الليلة قبل الماضية، مضيفا أنه "من المحتمل جدا وقوع انفجارات في مواقع صناعية عسكرية روسية في المستقبل القريب".

وأوضح المصدر -الذي طلب عدم ذكر اسمه- أن منشأة تخزين الذخيرة التي تبلغ مساحتها 9 آلاف متر مربع تقع في منطقة فورونيج الروسية المتاخمة لجزء من شمال شرق أوكرانيا تحتله روسيا منذ عام 2022.

في المقابل، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن منظومات الدفاع الجوي أسقطت طائرتين مسيرتين أوكرانيتين فوق مقاطعتي بيلغورود وفورونيج.

وقالت الوزارة في بيان إنه تم إحباط محاولة تنفيذ هجوم أوكراني باستخدام طائرات مسيرة على منشآت في روسيا الليلة الماضية.

يذكر أنه منذ الحرب التي شنتها موسكو عليها في عام 2022 تعكف أوكرانيا على بناء أسطول من الطائرات المسيرة بعيدة المدى حتى تنجح في إصابة أهداف بالعمق الروسي.

المصدر : وكالات