"العبور والأنفاق والهجوم".. تقييم إسرائيلي جديد لقدرات حماس العسكرية

كومبو يجمع صورة للمقاومة (القسام) وصورة لهروب جنود الاحتلال
كومبو يجمع صورة للمقاومة (القسام) وصورة لهروب جنود الاحتلال (وكالات)

أفادت القناة 12 الإسرائيلية أن جيش الاحتلال أجرى مؤخرا تقييما للقدرات العسكرية لحركة حماس، تناول مدى قدرتها على اقتحام المستوطنات الإسرائيلية مجددا وبناء الأنفاق وشن الهجمات.

ووفق القناة،  فإن الجيش الإسرائيلي خلص إلى أنه "إذا توقفت الحرب فإن حماس لا تزال قادرة على شن هجوم قرب الحدود وربما تتمكن من عبورها".

وجاء في التقييم أن حالة الأنفاق في المخيمات وسط قطاع غزة تسمح لحماس بتنفيذ هجمات فوق الأرض وتحتها.

وقالت القناة نقلا عن جيش الاحتلال إن حماس أعادت ترميم العديد من الأنفاق بخان يونس ومصنع للخرسانة ينتج المواد اللازمة لبناء الأنفاق.

ووفق التقييم الإسرائيلي، فإن أنفاق حماس لا تزال بحالة جيدة في المخيمات الوسطى وفي معظم مدينة رفح وفي حي الشجاعية.

وكان أبو عبيدة الناطق باسم كتائب عز الدين القسام-الجناح العسكري لحماس، قال في كلمة بثتها الجزيرة مساء الأحد إن المقاومة تمكنت من تجنيد المزيد من المقاتلين وما تزال تملك زمام المبادرة والمباغتة في الميدان

وأكد أبو عبيدة أن الكتائب الأربع والعشرين للقسام ما تزال تعمل وتكبد الاحتلال خسائر فادحة في الأرواح  والعتاد.

يشار إلى أن المقاومة الفلسطينية نفذت هجوم طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، حيث اقتحمت القواعد العسكرية والمستوطنات الإسرائيلية فقتلت أزيد من ألف عسكري ومستوطن وأسرت 250 منهم، وفق أرقام إسرائيلية.

وتشن إسرائيل منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول، عدوانا مدمرا متواصلا على غزة أدى حتى الحين لسقوط نحو 38 ألف شهيد معظمهم من النساء والأطفال.

المصدر : الجزيرة + الصحافة الإسرائيلية