في غرة محرم سنويا.. هذه خطوات تغيير كسوة الكعبة المشرفة

تغيير كسوة الكعبة المشرفة (وكالة الأنباء السعودية)
عملية تغيير الكسوة تمت بمشاركة 159 صانعا (وكالة الأنباء السعودية)

جريا على العادة السنوية في بداية كل عام هجري قامت الهيئة العامة للعناية بشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي اليوم بتغيير كسوة الكعبة المشرفة، وذلك من خلال فريق عمل من مجمع الملك عبد العزيز لكسوة الكعبة يبلغ عدده 159 صانعا يقومون بتنفيذ عملية التغيير.

وتم توزيع الفريق على جوانب وسطح الكعبة المشرفة حسب الاختصاص، حيث بدأ الفريق بتفكيك الكسوة القديمة وتركيب الجديدة ثم تثبيتها في أركان الكعبة وسطحها.

وجرى تركيب الكسوة الجديدة التي يبلغ وزنها 1350 كيلوغراما وارتفاعها 14 مترا والمكونة من 4 جوانب، حيث رفع كل جانب من جوانب الكعبة الأربعة على حدة إلى أعلى الكعبة المشرفة تمهيدا لفرده على الجانب القديم وتثبيت الجانب من أعلى بربطه وإنزال الطرف الآخر.

تغيير كسوة الكعبة المشرفة (وكالة الأنباء السعودية)
تغيير كسوة الكعبة يتم في بداية رأس السنة الهجرية (وكالة الأنباء السعودية)

طريقة تغيير الكسوة

وبعد أن حُلت حبال الجانب القديم تم تحريك الجانب الجديد إلى أعلى وأسفل في حركة دائمة، تلاها إنزال الجانب القديم من أسفل وإبقاء الجانب الجديد، وتكررت العملية 4 مرات لكل جانب إلى أن اكتملت الكسوة ثم بعدها يتم وزن الحزام على خط مستقيم للجهات الأربع بخياطته.

وبعد أن تُثبت كل الجوانب تُثبت الأركان بحياكتها من أعلى الكسوة إلى أسفلها، وبعد الانتهاء من ذلك وضعت الستارة التي احتاج وضعها إلى وقت وإتقان في العمل، وذلك بعمل فتحة تقدر بمساحة الستارة في القماش الأسود، والتي تعادل نحو 3.33 أمتار عرضا حتى نهاية الكسوة و6.35 أمتار طولا، ومن ثم عُملت 3 فتحات في القماش الأسود لتثبيت الستارة من تحت القماش، وأخيرا ثُبتت الأطراف بحياكتها في القماش الأسود على الكسوة.

وتتوشح الكسوة من الخارج بنقوش منسوجة بخيوط النسيج السوداء بطريقة الجاكارد كتب عليها لفظ "يا الله يا الله"، و"لا إله إلا الله محمد رسول الله"، و"سبحان الله وبحمده"، و"سبحان الله العظيم"، و"يا ديان يا منان"، وتتكرر هذه العبارات على قطع قماش الكسوة جميعها.

Saudi workers adjust the new Kiswa, the protective cover that engulfs the Kaaba which is made from black silk and gold thread and is embroidered with Koran verses, in Saudi Arabia's holy city of Mecca, on July 6, 2024. (Photo by Abdel Ghani BASHIR / AFP)
الكسوة تستهلك نحو ألف كيلوغرام من الحرير الخام (الفرنسية)

خامات متعددة

وتستهلك الكسوة نحو ألف كيلوغرام من الحرير الخام الذي صُبغ داخل المجمع باللون الأسود، و120 كيلوغراما من أسلاك الذهب، و100 من أسلاك الفضة، في حين يبلغ عدد قطع حزام كسوة الكعبة المشرفة 16 قطعة، إضافة إلى 7 قطع تحت الحزام.

وتشتمل الكسوة على 17 قنديلا تحوي مخطوطات لأدعية "يا رحمن يا رحيم"، و"الحمد لله رب العالمين"، و"يا حي يا قيوم"، و"الله أكبر" أسفل الحزام، و4 صمديات مخطوطة لسورة الإخلاص موزعة على جهات الكعبة الأربع، و5 حليات تزين ميزاب الكعبة والحجر الأسود، والركن اليماني وسلسلة مطرزة فوق الركن اليماني، إلى جانب الستارة الخارجية لباب الكعبة المشرفة.

تغيير كسوة الكعبة المشرفة (وكالة الأنباء السعودية)
يتم تركيب حلقات تثبت كسوة الكعبة المشرفة على رخام الشاذروان (وكالة الأنباء السعودية)

تثبيت الكسوة

وبعد إعادة تذهيب الكعبة المشرفة يتم تركيب حلقات تثبت كسوة الكعبة المشرفة على رخام الشاذروان يبلغ عددها 60 حلقة مذهبة، بهدف تثبيت الكسوة بشكل متسق أمام العوامل الجوية المختلفة.

يعمل داخل مجمع الملك عبد العزيز لكسوة الكعبة المشرفة قرابة 200 صانع وإداري موزعين على عدة أقسام هي المصبغة والنسيج الآلي، والنسيج اليدوي، والطباعة، والحزام، والمذهبات، والخياطة، وتجميع الكسوة الذي يضم أكبر ماكينة خياطة في العالم من ناحية الطول، حيث يبلغ طولها 16 مترا، وتعمل بنظام الحاسب الآلي، إضافة إلى بعض الأقسام المساندة.

بدأت صناعة كسوة الكعبة في عهد النبي -صلى الله عليه وسلم- والخلفاء الراشدين -رضي الله عنهم- من الأقمشة اليمانية حتى عهد معاوية بن أبي سفيان -رضي الله عنه- وهو أول من عطّر الكعبة في موسم الحج وأضاف إلى ذلك تعطيرها في شهر رجب، وقد كسا الكعبة مرتين في العام، المرة الأولى في يوم عاشوراء والأخرى استعدادا لعيد الفطر.

Saudi workers adjust the new Kiswa, the protective cover that engulfs the Kaaba which is made from black silk and gold thread and is embroidered with Koran verses, in Saudi Arabia's holy city of Mecca, on July 6, 2024. (Photo by Abdel Ghani BASHIR / AFP)
مجمع الملك عبد العزيز لكسوة الكعبة يعكف سنويا على صناعة الكسوة (الفرنسية)

وكانت كسوة الكعبة تصنع من أفضل الأقمشة الدمشقية وترسل إلى مكة من منطقة الكسوة في دمشق، وما لبث الأمر حتى انتقلت صناعتها إلى مدينة تنيس المصرية، حيث بدأت صناعة الكسوة الفاخرة من الحرير وتطريزها، وتبارى الخلفاء فيها حيث كسا هارون الرشيد الكعبة مرتين في العام، وزاد عليه المأمون فكساها 3 مرات في العام.

وفي عام 1927 أمر الملك عبد العزيز آل سعود بتأسيس دار كسوة، وتم تزويد تلك الدار بآلات النسيج والتطريز التي يتم تحديثها كل عام.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء السعودية (واس)