ستارمر: لست مستعدا لمواصلة خطة ترحيل المهاجرين إلى رواندا

British Labour Party leader Keir Starmer delivers a virtual speech on Britain's economic future in the wake of the coronavirus disease (COVID-19) pandemic, at Labour Party's headquarters in central London, Britain February 18, 2021. Stefan Rousseau/Pool via REUTERS
ستارمر: خطة رواندا ماتت ودُفنت قبل أن تبدأ (رويترز)

أعلن رئيس الوزراء البريطاني الجديد كير ستارمر -اليوم السبت- أنه "غير مستعد" لمواصلة الخطة الرئيسية لحكومة المحافظين السابقة القاضية بترحيل المهاجرين إلى رواندا.

وقال ستارمر -في أول مؤتمر صحفي له- إن "خطة رواندا ماتت ودُفنت قبل أن تبدأ. لست مستعدا لمواصلة الحيل التي لا تشكل رادعا".

وكان رئيس الوزراء السابق ريشي سوناك مُصرا على خطته "لإيقاف القوارب"، ودفع بخطة الترحيل المثيرة للجدل على الرغم من معارضة الجماعات الحقوقية والأحكام القضائية، لكن حزب العمال تعهد أنه سيتخلى عن هذه الخطة التي تقضي بترحيل المهاجرين إلى رواندا.

وقال ستارمر في وقت سابق إن سياسة سوناك لم تكن رادعة أو ذات قيمة، متعهدا بمعالجة القضية "من المصدر" عبر سحق عصابات تهريب الأشخاص خلف المعابر.

وأوضح أن من العناصر المركزية في هذه السياسة، إنشاء قيادة "نخبة" جديدة لأمن الحدود تضم متخصصين في الهجرة وتنفيذ القانون، بالإضافة إلى جهاز الاستخبارات الداخلية "إم آي 5".

يشار إلى أن وزارة الداخلية البريطانية قالت الشهر الماضي إن ما يقدر بنحو 12 ألفا و313 شخصا عبروا إلى بريطانيا هذا العام، بزيادة قدرها 18% عن الفترة نفسها من العام الماضي. ووصل 29 ألفا و437 شخصا خلال عام 2023، بانخفاض قدره 36% عن الرقم القياسي البالغ 45 ألفا و774 شخصا عام 2022.

وأصبحت الهجرة قضية سياسية مركزية بشكل متزايد في بريطانيا منذ خروجها من الاتحاد الأوروبي عام 2020، مع وعود رسمية من قبل الحكومات السابقة "باستعادة السيطرة" على حدود البلاد.

المصدر : الفرنسية