سانشيز يدعو الغرب لعدم "الكيل بمكيالين" في حربيْ أوكرانيا وغزة

سانشيز أصبح من أشدّ منتقدي إسرائيل بالاتحاد الأوروبي (غيتي)

طالب رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز الغربَ بعدم اتّباع سياسة "الكيل بمكيالين" في الحربين الدائرتين في أوكرانيا وغزة.

وجاءت هذه التصريحات على هامش القمة الموسعة لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في واشنطن، أمس الأربعاء، بمناسبة مرور 75 عاما على التأسيس.

وقال سانشيز الذي أصبح من أشدّ منتقدي إسرائيل بالاتحاد الأوروبي "لا يجوز لنا أن نُتهم بتطبيق معايير مزدوجة من شأنها أن تقوض دعمنا لأوكرانيا".

وأضاف "إذا قلنا لشعبنا إننا ندعم أوكرانيا لأننا ندافع عن القانون الدولي، فيتعيّن علينا أن نفعل الشيء نفسه في غزة".

وتابع سانشيز "إذا كنا نطالب باحترام القانون الدولي بأوكرانيا، فيجب علينا أيضا أن نطالب باحترامه في غزة".

كما دعا رئيس وزراء إسبانيا إلى اعتماد "موقف سياسي ثابت" من دون اتباع سياسة "الكيل بمكيالين".

وكان سانشيز قاد حملة أوروبية لحشد دعم للاعتراف بدولة فلسطينية، قبل أن تعلن بالفعل كل من إسبانيا والنرويج وإيرلندا اعترافها رسميا بدولة فلسطين في مايو/أيار الماضي.

وبرزت مدريد -الأشهر الأخيرة- كأحد الأصوات الأكثر انتقاداً داخل الاتحاد الأوروبي لحكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تشن قوات الاحتلال الإسرائيلية -بدعم أميركي مطلق- حربا على غزة أسفرت عن أكثر من 126 ألف شهيد وجريح فلسطيني معظمهم أطفال ونساء، وما يزيد على 10 آلاف مفقود، وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة عشرات الأطفال.​​​​​​​​​​​​​​

وتواصل إسرائيل حربها متجاهلة قراري مجلس الأمن الدولي بوقفها فورا، وأوامر محكمة العدل الدولية باتخاذ تدابير لمنع وقوع أعمال "إبادة جماعية" وتحسين الوضع الإنساني المزري في غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات