إسرائيل تعترض صاروخا في إيلات والمقاومة الإسلامية بالعراق تضرب هدفا بحيفا

صورة من تسجيل بثته المقاومة الإسلامية في العراق مؤخرا لإطلاق طائرات مسيرة باتجاه إيلات (مواقع التواصل)

أفادت القناة الـ13 الإسرائيلية اليوم الاثنين بأن الدفاعات نجحت في التصدي لصاروخ أطلق من منطقة البحر الأحمر باتجاه مدينة إيلات ومستوطنة إيلوت وتم تدميره في الجو، فيما أعلنت المقاومة الإسلامية بالعراق أنها ضربت هدفا حيويا في حيفا.

ونقلت مواقع التواصل الاجتماعي صورا تظهر اعتراض الدفاعات صاروخا أطلق باتجاه مدينة إيلات.

وأوضح الجيش الإسرائيلي في بيان أنه اعترض صاروخ أرض أرض من خلال نظام "سهم" بعد تفعيل صفارات الإنذار في منطقة إيلات الجنوبية، كما أشار إلى أن الحادثة لم توقع أي إصابات.

ولم يذكر البيان الجهة المسؤولة عن إطلاق الصاروخ، ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الحادثة.

استهداف في مدينة حيفا

من جهتها، أعلنت المقاومة الإسلامية في العراق فجر اليوم الاثنين أنها وجهت ضربة بواسطة الطائرات المسيرة إلى هدف حيوي في مدينة حيفا المحتلة ردا على المجازر التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، مؤكدة استمرارها في استهداف "معاقل الأعداء".

وأمس الأحد، بثت المقاومة الإسلامية في العراق مشاهد لعملية إطلاق مسيّرة مفخخة باتجاه مدينة إيلات المحتلة كجزء من دعمها المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وفي المقطع المصور وجهت المقاومة الإسلامية في العراق رسالة إلى أهالي القطاع جاء فيها "المقاومة الإسلامية في العراق، من أرض الخيام المحترقة إلى أرض الخيام المحترقة، الهدف: إسرائيل/ إيلات/ هدف حيوي، السبت 2024/6/1".

وللشهر الثامن على التوالي تستمر إسرائيل في شن عدوان عنيف على قطاع غزة أسفر حتى الآن عن استشهاد أكثر من 36 ألف فلسطيني وإصابة أكثر من 82 ألفا  -معظمهم من الأطفال والنساء- وسط دمار هائل في البنية التحتية للقطاع.

المصدر : الجزيرة + وكالات