حزب الله يسقط مسيرة هرميس 900 وإسرائيل ترد بقصف بعلبك

أعلن الجيش الإسرائيلي، أمس السبت، تنفيذ غارة جوية على منطقة بعلبك شرقي لبنان، كما أصيب عدة أشخاص -بينهم أطفال- في جنوب لبنان إثر قصف إسرائيلي استهدف بلدات عدة، ويأتي ذلك بعدما أعلن حزب الله في وقت سابق عن قصف مواقع إسرائيلية وإسقاط مسيرة من طراز "هرميس 900".

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي، عبر منصة إكس، إن "الجيش نفذ غارات جوية في منطقة بعلبك اللبنانية على بعد نحو 80 كيلومترا من الحدود، ردا على إسقاط طائرة مسيرة تابعة لسلاح الجو، ظهر السبت".

من جانبها، ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية، أن الطيران الحربي الإسرائيلي أغار قرابة الساعة 10 ليلا بالتوقيت المحلي (19:00 توقيت غرينتش) بصاروخين، مستهدفا جرود بلدة قلد السبع، إحدى مزارع آل مشيك غربي بعلبك. وأوضحت أن الغارة أسفرت عن "جريحين إصابتهما طفيفة، وخسائر مادية".

وتأتي هذه الضربة بعد ساعات من قصف إسرائيل قرى في جنوب لبنان مما تسبب بإصابة "16 طفلا بجروح"، وفق ما أفاد مصدر في الهيئة الصحية التابعة لحزب الله لوكالة الصحافة الفرنسية، في حين ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام أن غارة إسرائيلية أوقعت 7 جرحى في بلدة صديقين في منطقة صور.

وأعلن الجيش الإسرائيلي من جهته في بيان عن قصفه "خلال الـ72 ساعة الماضية لأكثر من 40 هدفا في لبنان"، موضحا أن قواته ضربت "منشآت عسكرية كان ينشط فيها إرهابيو حزب الله" و"موارد هامة لحزب الله" و"منصات إطلاق استخدمت لقصف إسرائيل من لبنان".

وقال الجيش الإسرائيلي إنه دمر منصة إطلاق صواريخ لحزب الله، أُطلق منها صواريخ على مبنيين، أحدهما عسكري، في كريات شمونة، كما أكد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أنه تم القضاء على مقاتلين اثنين من الحزب في بلدة مجدل سالم، جنوبي لبنان.

وفي وقت سابق السبت، أعلن حزب الله أنه شن "هجوما جويا بمسيرات انقضاضية على ثكنة يفتاح" في شمال إسرائيل، كما تبنى عدة هجمات إضافية على مواقع عسكرية إسرائيلية خلال اليوم.

كما أعلن أنه قصف بصاروخ من العيار الثقيل مقر قيادة اللواء الشرقي بالجيش الإسرائيلي في كريات شمونة، مما أدى إلى اشتعال النيران فيه وتدمير جزء منه.

كما قال حزب الله إنه هاجم 8 أهداف إسرائيلية قبالة الحدود الجنوبية للبنان، حيث استهدف بالمسيرات تجمعا لجنود إسرائيليين شمال ثكنة يفتاح، وقصف بالصواريخ مقر قيادة كتيبة المدفعية في ‏جعتون، ومرابض المدفعية الإسرائيلية في خربة ماعر ومبنييْن عسكريين في مستوطنتي شوميرا ونتوعا، وموقعيْ البغدادي والمرج.

مسيرة هرميس 900

وكان حزب الله كشف في بيان عن إسقاط مسيرة إسرائيلية من طراز "هرميس 900″، وقال في بيان "بعد رصد وترقب ومتابعة دقيقة لمسيرات العدو التي تقوم بالاغتيالات واستهداف المنازل الآمنة"، كَمَنَ مقاتلو الحزب لمسيرة من نوع "هرميس 900″، واستهدفوها "بالأسلحة المناسبة فوق الأراضي اللبنانية حيث تم إسقاطها".

وأكد الجيش الاسرائيلي أن "صاروخ أرض-جو أطلق باتجاه طائرة مسيرة كانت تعمل في المجال الجوي اللبناني"، مشيرا في بيان إلى أن "الطائرة أصيبت وسقطت في الأراضي اللبنانية" وأن "الحادثة قيد المراجعة"، وكشف أن المسيرة من الأكبر والأغلى في ترسانته.

وكان مراسل الجزيرة أفاد بإسقاط مسيرة إسرائيلية في أجواء القطاع الأوسط من جنوبي لبنان، حيث أظهرت لقطات مصورة تصاعد الدخان من المسيرة خلال سقوطها، ومن ثم ارتطامها بمنطقة حرجية مما أدى إلى اندلاع النيران في المكان.

المصدر : الجزيرة + وكالات