البيت الأبيض يلغي اجتماعا مع إسرائيل احتجاجا على تصريحات نتنياهو بشأن الأسلحة الأميركية

نتنياهو طالب الإدارة الأميركية برفع القيود المفروضة على الدعم العسكري لإسرائيل (رويترز)

ذكر موقع أكسيوس نقلا عن مسؤولين أميركيين أن البيت الأبيض ألغى اجتماعا رفيع المستوى مع إسرائيل بشأن إيران كان مقررا عقده غدا الخميس.

وقال المسؤولان إن القرار جاء احتجاجا على فيديو لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشأن تزويد الجيش الإسرائيلي بأسلحة أميركية، بهدف توجيه رسالة إلى نتنياهو.

وفي المقابل، نقل أكسيوس عن مسؤول إسرائيلي إن البيت الأبيض أبلغ الحكومة الإسرائيلية بأن كبار مستشاري الرئيس جو بايدن قرروا إلغاء الحوار الإستراتيجي بين تل أبيب وواشنطن بشأن إيران.

ومن جهة أخرى، أشار مسؤول أميركي آخر إلى أن الاجتماع تم تأجيله فقط إلى وقت لاحق بسبب مشاكل تنظيمية.

تصريح نتنياهو

وكان نتنياهو قد انتقد إدارة بايدن في تسجيل مصور، وذكر أنه من غير المعقول أن تقوم واشنطن بحجب الأسلحة والذخائر عن إسرائيل خلال الأشهر الماضية.

وطالب نتنياهو الإدارة الأميركية برفع القيود المفروضة على الدعم العسكري لإسرائيل، بهدف إنهاء المهمة بشكل أسرع، وفق تعبيره.

كما أضاف في تصريحه أن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أكد له أن الإدارة الأميركية تعمل على إلغاء القيود على تقديم السلاح لإسرائيل.

تصريحات ساندرز

ومن جهته، انتقد السيناتور الأميركي المستقل بيرني ساندرز نتنياهو بعد ظهوره في فيديو يعبر عن استيائه من عدم تقديم واشنطن أسلحة لإسرائيل بالسرعة التي تطلبها تل أبيب.

وأكد ساندرز في بيان أن الولايات المتحدة ينبغي أن تحجب جميع المساعدات العسكرية الهجومية عن إسرائيل، وتستخدم نفوذها للمطالبة بإنهاء الحرب على غزة.

ودعا السيناتور الأميركي إدارة بايدن إلى حث الحكومة الإسرائيلية على السعي لإدخال المساعدات الإنسانية إلى غزة دون قيود، ووقف قتل الفلسطينيين في الضفة الغربية، واتخاذ الخطوات الأولية نحو حل الدولتين.

المصدر : الجزيرة + وكالات