الاتحاد الأوروبي يوافق "مبدئيا" على بدء مفاوضات انضمام أوكرانيا ومولدوفا

Ukraine's President Volodymyr Zelenskiy (center), Prime Minister Denys Shmyhal (right), and European Commission President Ursula von der Leyen pose for a picture with other officials before the start of a Ukraine-EU summit in Kyiv on February 2.
أوكرانيا قدمت طلب انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي بعيد بدء الحرب الروسية عليها (الأوروبية)

أعلنت الرئاسة البلجيكية لمجلس أوروبا -أمس الجمعة- أن سفراء دول الاتحاد الأوروبي الـ27 "اتفقوا من حيث المبدأ" على بدء مفاوضات انضمام كل من أوكرانيا ومولدوفا إلى التكتل في 25 يونيو/حزيران الجاري.

وقالت في بيان إن "السفراء اتفقوا من حيث المبدأ على أطر التفاوض الخاصة بمفاوضات انضمام أوكرانيا ومولدوفا. الرئاسة البلجيكية ستدعو إلى عقد أولى المؤتمرات بين الحكومات في 25 يونيو/حزيران".

وأضاف البيان أن هذا القرار ستتم الموافقة عليه رسميا خلال اجتماع على مستوى وزراء الخارجية سيعقد في 21 يونيو/حزيران. وفي هولندا، لا بد أن يوافق البرلمان على هذا القرار أيضا.

وتقدمت كييف وكيشيناو (عاصمة مولدوفا) بطلب انضمامهما إلى الاتحاد الأوروبي بعيد بدء الحرب الروسية على أوكرانيا في فبراير/شباط 2022.

ومنتصف ديسمبر/كانون الأول الماضي، اتخذ رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوروبي قرارا تاريخيا مهد الطريق أمام انطلاق مفاوضات انضمام أوكرانيا ومولدوفا إلى التكتل.

لكن المجر لا تنفك تؤخر بدء مفاوضات انضمام أوكرانيا إلى التكتل، معتبرة أن كييف لم تلب حتى الآن الشروط المطلوبة لإطلاق المفاوضات.

وفي السابع من يونيو/حزيران الجاري، قالت المفوضية الأوروبية إن أوكرانيا ومولدوفا استوفتا كل المتطلبات الأساسية لبدء المفاوضات رسميا.

وكانت المفوضية طالبت كييف باتخاذ إجراءات لمكافحة الفساد ونفوذ الطبقة الأوليغارشية، وتعزيز حقوق الأقليات العرقية، وهو شرط أصرت عليه بودابست بسبب وجود جالية مجرية في أوكرانيا.

ويشكل بدء هذه المفاوضات الخطوة الأولى في مسار انضمام طويل وشاق سيستغرق سنوات.

المصدر : الفرنسية