بايدن يرفض العفو عن ابنه بشأن عقوبة قد توصله للسجن

بايدن ونجله هانتر (الفرنسية)

أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن أنّه لن يعفو عن نجله هانتر الذي أدانته محكمة في البلاد بحيازة سلاح ناري خلافاً للقانون.

وخلال مؤتمر صحافي في قمة مجموعة السبع في إيطاليا -أمس الخميس- سأل صحفي الرئيس الأميركي عمّا إذا كان يعتزم إصدار عفو عن نجله فردّ قائلاً "كلا".

وأضاف "لن أعفو عنه" مشيراً أيضاً إلى أنّه لن يخفّف العقوبة التي سيصدرها القضاء بحقّ نجله.

وسبق للرئيس الديمقراطي -الذي سيواجه سلفه الجمهوري دونالد ترامب في الانتخابات المقبلة يوم 5 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل- أن أكّد أنّه لن يعفو عن نجله إذا ما أدين أمام المحكمة، متعهّداً بـ"احترام الإجراءات القانونية".

ودانت هيئة محلّفين نجل الرئيس بتهم تتعلّق بحيازته سلاحاً نارياً خلافاً للقانون عام 2018 عندما كان مدمناً على المخدّرات.

وبعد إدانته، يواجه هانتر (54 عاماً) عقوبة يمكن أن تصل نظرياً إلى السجن لمدة 25 عاماً، ولكن يمكن للمحكمة أيضاً أن تستبدلها بعقولة أخرى أخفّ.

وهانتر محام ورجل أعمال سابق امتهن الرسم، وقد أدين بتهمة الكذب بشأن تعاطيه المخدّرات عندما اشترى مسدس "كولت كوبرا" من متجر أسلحة في 12 أكتوبر/تشرين الأول 2018.

والجدير بالذكر أن هانتر أحد الأهداف المفضلة للخصوم الجمهوريين لوالده بدءا بسلفه دونالد ترامب، والذين يعتبرونه نقطة ضعف الرئيس الديمقراطي.

ولم يشغل نجل الرئيس أي منصب في البيت الأبيض أو في حملة والده.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية