تعنيف أمن القطارات في فرنسا لسيدة مغربية يغضب المغردين

غضب على مواقع التواصل الاجتماعي إثر تعرض امرأة مغربية للتعنيف في محطة قطار بفرنسا…
غضب على مواقع التواصل الاجتماعي إثر تعرض امرأة مغربية للتعنيف في محطة قطار جنوبي فرنسا (مواقع التواصل الاجتماعي)

أثار فيديو تم تداوله على نطاق واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي غضب مستخدميها، حيث انتشر مقطع يظهر اعتقال سيدة مسنة، من أصول مغربية" حسب ما تم تداوله" من قبل عدد من أفراد الأمن التابعين للشركة الوطنية للسكك الحديدية الفرنسية في محطة قطار بمدينة مارسيليا جنوبي فرنسا

وأظهرت المشاهد السيدة وهي تتكلم وتؤكد لصاحب الفيديو أنها مظلومة وأنها لم ترتكب أي خطأ وهي جالسة على الأرض مقيدة الأيدي وسط أفراد الشرطة.

الفيديو أغضب رواد منصات التواصل الاجتماعي الذين وصفوا تصرف رجال الأمن "بالعنصري" بمحطة سانت تشارلز، خاصة الطريقة التي عاملوها بها وهي سيدة كبيرة في السن.

بينما تساءل مغردون من الشارع الفرنسي عن الأساليب التي يستخدمها رجال الأمن في حق المدنيين وقال أحدهم "هل يستلهمون أساليب الجيش الإسرائيلي؟" قاصدا رجال الأمن.

وطالب بعض رواد الفضاء الأزرق بفهم أسباب اعتقال السيدة، مشيرا إلى الابتعاد عن العاطفة في مثل هذه المواقف.

***داخلية**** غضب على مواقع التواصل الاجتماعي إثر تعرض امرأة مغربية للتعنيف في محطة قطار بفرنسا…

فيما دعا آخرون إلى التصدي لمثل هذه الأفعال التي أصبحت منتشرة في فرنسا وتجب محاسبة كل ظالم.

يذكر أنه لم تتضح تفاصيل الحادثة وأسبابها. كما تم إطلاق سراح السيدة بعدما أصر الشاب صاحب الفيديو على تصويرها وإيصال المشاهد إلى الجهات المعنية.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي