"كل العيون على رفح".. صورة تشارك أكثر من 44 مليون مرة بوسائل التواصل

“All Eyes on Rafah” has become a trending phrase on social media as global support for Palestinians in the southern Gaza city intensifies amid Israel’s ongoing military offensive.
صورة أنشئت عبر الذكاء الاصطناعي شاركها رواد التواصل تعبيرا عن دعم رفح (مواقع التواصل)

شارك رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة أنشِئت بالذكاء الاصطناعي تحمل عبارة "كل العيون على رفح" أكثر من 44 مليون مرة على تطبيق إنستغرام منذ يوم الاثنين الماضي بعد أن نفذ جيش الاحتلال مجزرة الخيام في تل السلطان برفح جنوبي قطاع غزة.

وتعكس الصورة صفوفا مزدحمة وممتدة من الخيام في منطقة صحراوية، في إشارة إلى مئات آلاف الفلسطينيين الذين دفعهم الجيش الإسرائيلي للنزوح بعد تدمير منازلهم بكافة أنحاء القطاع منذ بداية العدوان في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

كما تمت مشاركة الصورة على نطاق واسع في منصات التواصل الأخرى مثل إكس وفيسبوك، فيما نالَ الهاشتاغ (الوسم) الذي يحمل الجملة ذاتها في الصورة أكثر من مليون زيارة، وفق مراقبين عبر الإنترنت.

وفي منصة إكس، حظي الهجوم الإسرائيلي على رفح خلال الأيام الثلاثة الأخيرة بأكثر من 27 مليون منشور تعبر عن الغضب من استمرار الهجوم على المدينة التي اضطر أكثر من مليون نازح للنزوح منها مرة أخرى مع شن الاحتلال هجومه في السابع من مايو/أيار الجاري.

ويقول محللون إن انتشار الصورة والمحتوى المؤيد لفلسطين عبر منصات التواصل الاجتماعي يعكس تراجع الدعم الدولي لإسرائيل وزيادة الوعي بالقضية الفلسطينية لا سيما بين أوساط الشباب.

المصدر : الصحافة الأميركية