قتلى وجرحى بنيران قوات إيرانية في إقليم بلوشستان الباكستاني

في باكستان أفادت مصادر أمنية بأن عدد قتلى الانفجار الذي وقع في مزار صوفي في منطقة هب في اقليم بلوشستان
إقليم بلوشستان الباكستاني (الجزيرة)

نقلت وكالة رويترز عن مسؤولين في باكستان مقتل 4 باكستانيين وإصابة شخصين آخرين، بعدما فتحت قوات إيرانية النار قرب الحدود مع إقليم بلوشستان جنوب غرب باكستان.

ووقع الحادث -وفق المصادر الباكستانية- في وقت متأخر من ليل الثلاثاء، وأكد المسؤول عمر جمالي لوكالة رويترز أن إطلاق النار وقع في منطقة واشوك قرب الحدود الباكستانية الإيرانية.

من جانبه، قال نعيم عمراني المسؤول في واشوك إنه يجري فتح تحقيق لتحديد سبب إطلاق النار.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الإيراني الراحل إبراهيم رئيسي قام بزيارة رسمية إلى باكستان في أبريل/ نيسان الماضي استمرت 3 أيام، في وقت سعت فيه الجارتان المسلمتان إلى إصلاح العلاقات بعد ضربات عسكرية متبادلة غير مسبوقة هذا العام. واعتُبرت زيارة رئيسي خطوة رئيسية نحو استعادة زخم العلاقات مع إسلام آباد.

ولدى إيران وباكستان تاريخ من العلاقات المتوترة، لكن الضربات الصاروخية في يناير/ كانون الثاني الماضي شكلت أخطر الحوادث منذ سنوات.

واستدعت باكستان حينها سفيرها في طهران ولم تسمح لنظيره بالعودة إلى إسلام آباد، فضلا عن إلغاء جميع المحادثات الدبلوماسية والارتباطات التجارية رفيعة المستوى.

وشهدت الجهود السريعة اللاحقة لخفض التوترات إصدار تأكيدات متبادلة على احترام كل طرف لسيادة الطرف الآخر وسلامة أراضيه، إلى جانب تعهدات بتعزيز التعاون الأمني ​​وطلب عودة السفيرين لموقعيهما.

وقالت إسلام آباد إنها ضربت قواعد ما تسمى جبهة تحرير بلوشستان وجيش تحرير بلوشستان الانفصاليان، في حين قالت طهران إنها ضربت مسلحين من جماعة جيش العدل.

وتنشط الجماعات المسلحة في منطقة تضم إقليم بلوشستان في جنوب غرب باكستان وإقليم سستان وبلوشستان بجنوب شرق إيران.

المصدر : الجزيرة + رويترز