القيادة الأميركية الوسطى: الحوثيون أطلقوا صاروخين باليستيين مضادين للسفن

صورة نشرها الحوثيون قالوا إنها لإسقاطهم مسيّرة أميركية أواخر أبريل/نيسان الماضي (غيتي)

قالت القيادة العسكرية الأميركية الوسطى (سنتكوم) إن الحوثيين أطلقوا اليوم السبت صاروخين باليستيين مضادين للسفن نحو البحر الأحمر دون إصابات، في أعقاب إعلان الجماعة أمس الجمعة استهدافها 3 سفن.

ووصفت القيادة الأميركية -في منشور على منصة إكس- إطلاق الحوثيين لهذين الصاروخين بـ"السلوك المتهور والمستمر الذي يهدد الاستقرار الإقليمي".

وكانت القيادة الأميركية أعلنت تصدي قواتها لصاروخ "كروز- أرض جو" أطلقه الحوثيون الخميس من منطقة يسيطرون عليها في اليمن، مشيرة إلى أن الصاروخ "مثّل تهديدا وشيكا للقوات الأميركية وقوات التحالف والسفن التجارية في المنطقة".

من جهتها، أعلنت جماعة الحوثي أمس الجمعة، استهدافها سفينتين إسرائيليتين في البحرين العربي والمتوسط، وثالثة في البحر الأحمر تابعة لشركة يونانية سبق أن قامت بإيصال سفن إلى موانئ فلسطين المحتلة، وفق الجماعة.

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين يحيى سريع أمام مظاهرة شارك فيها الآلاف بصنعاء، تضامنا مع قطاع غزة، إن قواتهم نفذت 3 عمليات على 3 سفن في البحرين الأحمر والعربي والبحر الأبيض المتوسط، "توزعت بين الاستهداف بالصواريخ الباليستية وسلاح الجو المسيّر والقوة الصاروخية".

وجدد سريع تحذير الجماعة لكافة الشركات التي تتعامل مع الاحتلال الإسرائيلي بأن سفنها، وبغض النظر عن وجهتها، ستتعرض للاستهداف ضمن ما سماها منطقة العمليات المعلن عنها.

وفجر الخميس الماضي، قالت القيادة الأميركية الوسطى إن قواتها تصدت لـ4 طائرات مسيّرة في منطقة تخضع لسيطرة الحوثيين، في أعقاب إعلان الجماعة أن 6 غارات أميركية وبريطانية استهدفت مطار الحديدة الدولي غربي البلاد.

وفي 12 يناير/كانون الثاني الماضي، أصدر البيت الأبيض بيانا مشتركا مع 10 دول، أنه ردا على هجمات الحوثيين ضد السفن التجارية في البحر الأحمر، نفذت القوات المسلحة الأميركية والبريطانية هجمات مشتركة ضد أهداف في مناطق تسيطر عليها الجماعة باليمن.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي