بوريل يطلب من إسرائيل عدم تهديد قضاة الجنائية الدولية

BRUSSELS, BELGIUM - SEPTEMBER 14: EU High Representative for Foreign Affairs and Security Policy Josep Borrell speaks to press after the meeting on the Belgrade-Pristina Dialogue in Brussels, Belgium on September 14, 2023. ( Dursun Aydemir - Anadolu Agency )
بوريل: هناك دول حاولت ترهيب وتهديد قضاة المحكمة الجنائية الدولية (الأناضول)

دعا وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل -اليوم الجمعة- إسرائيل إلى عدم ترهيب أو تهديد قضاة المحكمة الجنائية الدولية التي طلب المدعي العام فيها إصدار مذكرات اعتقال بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت على خلفية الجرائم التي ارتكبت في قطاع غزة.

وفي مقابلة مع التلفزيون الإسباني العام "تي في إي" قال بوريل "أطلب من الجميع بدءا من حكومة إسرائيل وأيضا بعض الحكومات الأوروبية عدم ترهيب القضاة وعدم تهديدهم"، داعيا إلى احترام المحكمة الجنائية الدولية.

وأضاف أن هناك دولا حاولت ترهيب وتهديد قضاة المحكمة الجنائية الدولية، وعلى تلك الدول أن تتوقف عن تهديدهم.

وقبل أيام، وجّه نتنياهو تحذيرا إلى المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان بعد طلبه رسميا إصدار مذكرة لاعتقاله ووزير دفاعه.

في غضون ذلك، دعت المتحدثة باسم الحكومة الإسرائيلية تال هاينريش من وصفتها بدول العالم المتحضر والحر للوقوف إلى جانب إسرائيل واستنكار قرار الجنائية الدولية ورفضه بشكل واضح.

وفي وقت سابق، طلب مسؤولون إسرائيليون من نظرائهم الأميركيين توقيع عقوبات على مدعي عام المحكمة وفريقه تشمل منعهم من دخول الولايات المتحدة، حسب القناة الـ13 الإسرائيلية.

كما قال أعضاء في مجلس النواب الأميركي إنهم يعدون تشريعا احترازيا لفرض عقوبات على مسؤولي المحكمة الجنائية الدولية إذا أصدروا أوامر لاعتقال مسؤولين إسرائيليين.

وتناولت وسائل إعلام إسرائيلية مخاوف من التداعيات التي ستترتب على صدور مذكرات اعتقال من جانب المحكمة الجنائية الدولية بحق رئيس الوزراء نتنياهو ووزير دفاعه.

ومنذ أكثر من 7 أشهر يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي ما يصفها خبراء دوليون بأنها حرب إبادة على الفلسطينيين في غزة، حيث استشهد وأصيب عشرات الآلاف -أغلبهم أطفال ونساء- ودمرت قرابة 70% من البنية التحتية المدنية من منازل ومدارس ومستشفيات.

المصدر : الجزيرة + وكالات