الاحتلال يكشف موقعا "سهل الاختراق" بغلاف غزة ويتخوف من استمرار حماس في إنتاج الصواريخ

كتائب القسام: مجاهدونا يستهدفون القوات الصهيونية المتواجدة في محور "نتساريم" بمنظومة الصواريخ "رجوم" قصيرة المدى من عيار 114ملم من منصة اكس - @rdooan
ترسانة حماس الصاروخية تقلق إسرائيل (مواقع التواصل)

كشفت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي -اليوم الأحد- عن وجود موقع للجيش على حدود قطاع غزة يضم أكثر من 20 دبابة وناقلة جند، من دون حراسة منذ أسبوع.

وقالت إن الموقع يضم مئات القذائف والذخائر التابعة للجيش من دون أي حراسة، مضيفة أن "الموقع العسكري في غلاف غزة، ومعرض للسرقة، ويمكن لأي شخص اختراقه بسهولة".

من جانبها، نقلت القناة الـ12 الإسرائيلية عن مصادر في جيش الاحتلال قولها "لا تزال لدى حركة حماس القدرة على إنتاج الأسلحة والصواريخ رغم أشهر من القتال". وأضافت المصادر أنه "لا تزال في غزة آلاف الصواريخ وكميات كبيرة جدا من قذائف الهاون".

ومنذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تشن إسرائيل حربا على غزة خلفت أكثر من 114 ألفا بين شهيد وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وقرابة 10 آلاف مفقود، وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، ورغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال "إبادة جماعية"، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.

المصدر : الجزيرة