15 ألف شهيد من الأطفال في غزة و145 من الصحفيين

قال الهلال الأحمر الفلسطيني إن 15 ألفا و103 أطفال استشهدوا في قطاع غزة خلال العدوان الإسرائيلي المتواصل منذ أكثر 7 أشهر، بينما ذكرت معطيات صادرة عن المكتب الإعلامي الحكومي أن عدد الصحفيين الشهداء ارتفع إلى 145.

وأفاد مراسل الجزيرة باستشهاد 3 أشخاص بينهم طفل، وبإصابة عدد آخر في قصف استهدف منزلا في شارع الصحابة بمدينة غزة، كما سقط شهداء وجرحى في قصف على مبنى في منطقة السدرة بحي الدرج شرقي المدينة.

وفي مخيم جباليا تجددت الاشتباكات بين المقاومة وقوات الاحتلال الذي استهدفته بقصف مدفعي، فضلا عن غارات على منطقة شارع الهوجا.

أما في رفح فاستشهد 4 وأصيب آخرون في قصف إسرائيلي على منزل جنوبي المدينة، كما استشهد فلسطيني وأصيب آخرون في قصف إسرائيلي استهدف منطقة دوار العودة وسط مدينة رفح.

وفي السياق، أفاد مراسل الجزيرة باستشهاد الصحفي محمد جحجوح وعدد من أفراد عائلته إثر قصف إسرائيلي استهدف منزل عائلته شمالي قطاع غزة.

ووفق معطيات صادرة عن المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، ارتفع إلى 145 عدد الصحفيين الشهداء في قطاع غزة منذ الـسابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكان قصف إسرائيلي استهدف شقة سكنية في أبراج عين جالوت جنوبي مخيم النصيرات وسط قطاع غزة أدى إلى استشهاد فلسطينية وإصابة آخرين بينهم أطفال، وقد نقلت فرق الإسعاف وسكان من المنطقة جثمان الشهيدة والمصابين إلى مستشفى العودة في المخيم.

كما استشهد 4 فلسطينيين بينهم سيدتان وجُرح عشرات في قصف إسرائيلي استهدف مجموعة من المواطنين في شارع الجلاء بحي الشيخ رضوان بمدينة غزة.

ويعد هذا القصف الرابع من نوعه الذي تَـستهدف فيه قوات الاحتلال تجمعات للمواطنين عند نقاط تتوفر فيها شبكة الإنترنت.

منع المساعدات

وفي الجانب الإنساني الإغاثي، جدد تنظيم "الأمر 9" اليميني الإسرائيلي اليوم الخميس، موقفه في مواصلة منع دخول أي مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة.

وتأسس هذا التنظيم مع بداية الحرب على غزة، في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، لمنع دخول المساعدات الإنسانية إلى القطاع، بمبادرة الزوجين رعوت ويوسف بن حايم، وهما مستوطنان بالضفة الغربية المحتلة.

ويضم التنظيم نحو 5 آلاف شخص، بينهم بعض ممثلي عائلات الأسرى الإسرائيليين لدى فصائل المقاومة في غزة.

ويعاني نحو 2.3 مليون فلسطيني في قطاع غزة، بينهم حوالي مليوني نازح، أوضاعا كارثية في ظل إصرار إسرائيل على مواصلة الحرب للشهر الثامن وإغلاق معبري رفح وكرم أبو سالم منذ أكثر من أسبوع.

وخلفت الحرب المتواصلة على غزة أكثر من 114 ألفا بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وحوالي 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

المصدر : الجزيرة + وكالات