روسيا تتوغل بأوكرانيا وبلينكن يعزف ويرقص في كييف

بلينكن وهو يرقص في إحدى الحانات بالعاصمة الأوكرانية كييف (رويترز)

أظهر مقطع فيديو تم تداوله على منصات التواصل الاجتماعي، وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، وهو يؤدي أغنية "Rocking to the Free World" في حانة بالعاصمة الأوكرانية كييف.

ونشر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ماثيو ميلر، عبر حسابه على منصة "إكس"، أمس الثلاثاء، فيديو لبلينكن في حانة موجودة بالطابق السفلي لمبنى يسمى "بارمان ديكتات"، حيث شارك في عرض غنائي مع فرقة موسيقية.

وقال بلينكن لحظة صعوده منصة المسرح "جنودكم ومواطنوكم، وخاصة في الشمال الشرقي يعانون بشدة. لكنهم بحاجة إلى أن يعرفوا أن الولايات المتحدة تقف إلى جانبكم، وأن الكثير من دول العالم تقف إلى جانبكم".

الفيديو أثار استياء مستخدمي منصات التواصل على المستوى العالمي والعربي، واصفين ما قام به بلينكن بالتصرف الصبياني تزامنا مع تقدم القوات الروسية في مقاطعة خاركيف شمال شرق أوكرانيا، وقال أحدهم "بينما يتم إطفاء الأنوار في جميع أنحاء أوكرانيا، يعزف وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (الراقص والسياسي) على غيتاره ويغني"

فيما تساءل بعض النشطاء عن الرسالة التي أراد أن يوصلها وزير الخارجية الأميركي لروسيا، وقال أحد النشطاء "زمن الرقص يا بلينكن قد انتهى، الناس تنتظر الحوار والسلام الذي أنتم سبب عدم وجوده في أوكرانيا".

ودعما للقضية الفلسطينية وما يحدث في غزة من مجازر، استغرب بعض الرواد ما قام به بلينكن في حانة بكييف وقال أحد المغردين "صدق أو لا تصدق!! أنتوني بلينكن يستمتع بعزف الغيتار في أحد البارات بالعاصمة الأوكرانية كييف، بينما إسرائيل تقتل الأطفال والنساء في غزة بأسلحة أميركية وهو الذي كتب في تقريره قبل يومين أنها لا تنتهك القانون الدولي".

يذكر أن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن قام أمس بزيارة لكييف لم يعلن عنها من قبل لطمأنة أوكرانيا، والتأكيد على "دعم واشنطن الثابت لكييف".

وأكد بلينكن في منشور له على منصة "إكس" أن واشنطن "ستواصل دعم أوكرانيا التي تدافع عن حريتها ضد العدوان الروسي".

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي