جبهة لبنان.. إصابة 4 جنود إسرائيليين بجروح في الجليل الأعلى

أفراد من قوات الأمن الإسرائيلية يقفون بجوار سيارة محترقة في كريات شمونة إثر صاروخ أُطلق من لبنان (رويترز)

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين إصابة 4 جنود بجروح إثر سقوط صاروخ مضاد للدبابات قرب كيبوتس يفتاح في الجليل الأعلى، في حين أعلن حزب الله اللبناني استهداف عدد من المواقع الإسرائيلية وإيقاع إصابات فيها.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أيضا انفجار مسيّرتين مفخختين قرب بيت هيلل شمالي اسرائيل، قال إنهما أطلقتا من جنوب لبنان.

من جهته قال حزب الله إنه هاجم بسرب من المسيّرات خيما للجنود الإسرائيليين في موقع مستحدث لكتيبة المدفعية التابعة للفرقة الـ91 جنوب مستوطنة بيت هيلل.

كما قال الحزب إنه نفذ هجومين ضد هدفين إسرائيليين قبالة الحدود الجنوبية للبنان وإنه استهدف بصاروخ موجه دبابة ميركافا عند تحركها في ثكنة يفتاح، ما أدى لتدميرها وقتل وجرح طاقمها.

كما قال حزب الله إنه قصف تحركات لجنود إسرائيليين داخل موقع بركة ريشا.

وفي وقت سابق أعلن حزب الله قصفه بالصواريخ الموجهة آلية إسرائيلية تحمل تجهيزات تجسس، إضافة إلى استهداف تجهيزات فنية في ثكنة "راميم".

كما استهدف الحزب بالصواريخ الثقيلة انتشارا لجنود إسرائيليين في محيط موقع زبدين، مؤكدا تحقيق إصابة مباشرة، وأضاف أنه استهدف تجهيزات تجسس أيضا في موقع المالكية.

غارات وانفجارات

وأفاد مراسل الجزيرة بإطلاق صاروخين باتجاه موقع الرادار في مزارع شبعا المحتلة، في حين شنت المقاتلات الإسرائيلية 4 غارات على محيط بلدة راشيا الفخار، وغارة على محيط بلدة كفرشوبا، كما قصفت المدفعية الإسرائيلية محيط بلدة شبعا جنوبي لبنان.

ونشرت هيئة البث الإسرائيلية مقطعا مصورا لانفجار طائرة مسيّرة أطلقها حزب الله قرب شاطئ بين رأس الناقورة ونهاريا (شمالي إسرائيل)، وأفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" بأن الجيش الإسرائيلي أخفق في اعتراض المسيّرة فوق البحر، وأنه يجري التحقق من مكان سقوطها.

من جانبه، قال جيش الاحتلال الإسرائيلي -مساء أمس الأحد- إن طائراته الحربية قصفت أهدافا تابعة لحزب الله في 3 مواقع جنوبي لبنان.

وأوضح -في بيان له- أن طائرات سلاح الجو قصفت موقعي إطلاق صواريخ لحزب الله في قريتي حلتا والحمام، وبنية تحتية للمنظمة في منطقة الخريبة.

ومنذ الثامن من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يتبادل حزب الله وفصائل لبنانية وفلسطينية قصفا يوميا مع الجيش الإسرائيلي أسفر عن قتلى وجرحى بين الطرفين، أغلبهم في لبنان.

ويقول حزب الله والفصائل الأخرى إنهم يشنون هجمات ضد الجيش الإسرائيلي تضامنا مع قطاع غزة الذي يتعرض منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول لحرب إسرائيلية مدمرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات