الاحتلال يغتال شابا في جنين ويواصل اقتحاماته لمدن الضفة

صورة 1 _ فاطمة محمود - جنين - فلسطين - الجزيرة نت _ قوات الإحتلال تقوم باعتراض مركبة اسعاف خلال اقتحامها لمدينة جنين_
الاحتلال الإسرائيلي يقتحم مدينة ومخيم جنين بشكل متكرر (الجزيرة)

قال مراسل الجزيرة إن قوات الاحتلال اغتالت شابا فلسطينيا بعد محاصرة منزله في بلدة يعبد بجنين شمالي الضفة الغربية، كما واصلت اقتحاماتها ومداهماتها الليلية لمختلف بلدات ومدن الضفة الغربية.

وقال شهود عيان لوكالة الأناضول إن قوات خاصة إسرائيلية حاصرت منزلا في يعبد واشتبكت مع مسلح فلسطيني، وأضافوا أن السكان عثروا على جثمان شاب في الموقع بعد انسحاب الجيش من المكان، ونقل على إثرها إلى مركز يعبد الطبي ليعلن عن استشهاده.

ونقلت وكالة قدس برس عن مصادر صحفية أن الشاب يدعى أسعد القنيري واستشهد خلال اشتباك مسلح بعد حصار قوة خاصة إسرائيلية منزله في بلدة يعبد.

ووفقا لشهود العيان فإن جيش الاحتلال الإسرائيلي نفذ عملية عسكرية واسعة في جنين ومخيمها استمرت عدة ساعات.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت مدينة جنين فجر اليوم بعدد من الآليات العسكرية والجرافات، ودمّرت شوارع وبنى تحتية في أنحاء متفرقة من المدينة قبل انسحابها.

وأفاد مراسل الجزيرة بحصول اشتباكات مسلحة خلال اقتحام قوات الاحتلال للمدينة؛ حيث أطلقت المقاومة الفلسطينية النار باتجاه الآليات العسكرية وألقت عبوات ناسفة في مدخل مدينة جنين الغربي، تزامنا مع بدء الاقتحام، في حين أطلق الجيش الاسرائيلي النار بشكل عشوائي.

كما أظهرت صور تفجير عبوة بجرافة للاحتلال وسط المدينة.

ومن جانبه، أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني إصابة طفلة بشظايا رصاص حي خلال اقتحام الاحتلال بمدينة جنين.

وإلى جانب يعبد نفذ جيش الاحتلال عمليات عسكرية في بلدات أخرى من محافظة جنين أبرزها اليامون وسيلة الحارثية وبرقين.

اقتحامات متعددة

كذلك بثت منصات محلية فلسطينية مشاهد لاقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة قلقيلية في الضفة الغربية المحتلة صباح اليوم الخميس.

وتظهر المشاهد تمركز جنود مشاة وآليات في عدد من النقاط بالمدينة، في حين تتحدث مصادر محلية عن انسحاب تدريجي للقوات الإسرائيلية ثم إعادة اقتحام المدينة خلال وقت وجيز.

وذكر شهود أن الاحتلال دهم عدة أحياء في قلقيلية واعتقل شابا على الأقل.

كما اقتحمت قوات الاحتلال أيضا مخيم دهيشة جنوب بيت لحم، بحسب ما أفاد مراسل الجزيرة.

ونفذت قوات الاحتلال كذلك عدة اقتحامات لبلدات في محافظة الخليل واقتحمت بلدة السموع جنوب المدينة.

وفي مدينة أريحا أظهر مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل إيقاف جنود إسرائيليين سيارة فلسطينية على أحد حواجز مدخل المدينة وإذلال فلسطيني من راكبي السيارة.

ونفذت قوات الاحتلال كذلك اقتحامات لمدن طوباس ونابلس ورام الله حيث اعتقلت عددا من المواطنين الفلسطينيين.

وتشهد الضفة الغربية تصعيدا أمنيا واقتحامات من قبل جيش الاحتلال منذ بدء الحرب على قطاع غزة في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي قوبل بشن عمليات من قبل عناصر تابعة لفصائل المقاومة الفلسطينية تسببت في مقتل وإصابة جنود ومستوطنين إسرائيليين.

وحتى مساء الأربعاء، أسفرت عمليات الجيش الإسرائيلي المتصاعدة في الضفة الغربية عن استشهاد 457 فلسطينيا، وإصابة نحو 4 آلاف و750 آخرين، كما بلغت حصيلة الاعتقالات نحو 7990، وهي أرقام قياسية خلال قرابة 6 أشهر، مقارنة بالأعوام السابقة.

المصدر : الجزيرة + الأناضول