منتدى الجزيرة يبحث تحولات الشرق الأوسط بعد طوفان الأقصى

تنظيم شبكة الجزيرة منتداها الـ15
سيبحث منتدى الجزيرة القادم "تحولات الشرق الأوسط بعد طوفان الأقصى" (الجزيرة)

تنظم شبكة الجزيرة الإعلامية منتداها السنوي الـ15 بالعاصمة القطرية الدوحة يومي 25 و26 مايو/أيار المقبل تحت عنوان "تحولات الشرق الأوسط بعد طوفان الأقصى" بحضور نخبة من السياسيين والخبراء والإعلاميين وصناع القرار.

ويناقش المنتدى تداعيات عملية طوفان الأقصى وما أعقبها من حرب إسرائيلية على غزة على القضية الفلسطينية سياسيا وإستراتيجيا، كما يناقش أثرها على إسرائيل، لا سيما على صورة الجيش وتماسك المجتمع ومستقبل المشروع الصهيوني.

ويسلّط المنتدى كذلك الضوء على المواقف الإقليمية والدولية وما بدا أنه انحياز من بعض القوى الغربية لإسرائيل في حربها على غزة، وتأثير ذلك في قيم ومؤسسات النظام الدولي، من حيث جدوى هذه المؤسسات، وقدرتها على تحقيق الأهداف التي أنشئت من أجلها.

ويستعرض المنتدى أنماط التغطية الإعلامية لوسائل الإعلام الكبرى للحرب على غزة، ويحلل التغيير الملحوظ في الرأي العام العالمي نحو مناصرة القضية الفلسطينية ومناهضة إسرائيل، وإمكانية تطور هذا الاتجاه من حركات احتجاجية مؤقتة إلى جماعات ضغط تعمل بشكل دائم وتضغط على المؤسسات، وتؤثر في السياسات وتسهم في صناعة القرار.

ويستشرف المنتدى مسارات التحولات الجارية في الشرق الأوسط على ضوء عملية طوفان الأقصى وتداعياتها السياسية والإستراتيجية.

يذكر أن منتدى الجزيرة هو لقاء سنوي موسع تستضيف فيه شبكة الجزيرة الإعلامية قادة سياسيين وباحثين وخبراء وإعلاميين من مختلف التوجهات السياسية والمشارب الفكرية للحوار وتبادل وجهات النظر حول التطورات الجارية في العالم العربي ومحيطه.

المصدر : الجزيرة