بلينكن: نضغط لوقف إطلاق النار والكرة بملعب حماس

بلينكن تحدث عن وقف لإطلاق النار "يفيد الجميع" (الفرنسية)

قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن بلاده لا تزال تضغط من أجل التوصل لوقف إطلاق النار في غزة، لكن الكرة في ملعب حركة حماس، وفق تعبيره.

وصرح بلينكن قبل بدء مباحثات مع وزير الخارجية التركي هاكان فيدان في واشنطن اليوم الجمعة بأن "المشكلة هي حماس. المشكلة هي ما إذا كانت حماس ستقرر أم لا تطبيق وقف لإطلاق النار يفيد الجميع".

وأضاف أن "الكرة في ملعبهم. نحن نعمل بشكل حثيث على الأمر وسنرى ماذا يفعلون".

وجاءت تصريحات الوزير الأميركي عقب تأكيد أبو عبيدة الناطق باسم كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس أن الأولوية القصوى لإنجاز تبادل الأسرى هي الالتزام التام بوقف العدوان على غزة وانسحاب قوات الاحتلال، و"لا تنازل عن ذلك".

وقال أبو عبيدة -الذي بثت الجزيرة كلمة مصورة له مساء اليوم للمرة الأولى منذ يناير/كانون الثاني الماضي- إن "تباكي واشنطن على أعداد محدودة من أسرى العدو يؤكد ازدواجية معاييرها وعدم اكتراثها لحقوق الإنسان".

وأضاف أنه بات من الواضح أن "حكومة العدو تستخدم الخداع والمراوغة في التفاوض وتتسم بالتخبط والارتباك".

وقالت مصادر للجزيرة أمس الخميس إن المفاوضات التي جرت مؤخرا في القاهرة انتهت من دون التوصل إلى اتفاق وإن الوسطاء حاولوا جسر الهوة بين حماس وإسرائيل لكن جهودهم لم تنجح.

وذكرت المصادر أن إسرائيل رفضت طلب حماس وقف إطلاق النار الدائم وانسحاب الجيش الإسرائيلي من القطاع وعودة النازحين من دون شروط.

وقالت حركة حماس في بيان إن وفدها غادر القاهرة الخميس للتشاور مع قيادة الحركة مع استمرار المحادثات والجهود لوقف العدوان وعودة النازحين وإدخال المساعدات الإغاثية للشعب الفلسطيني في غزة.

ونقلت قناة القاهرة المصرية عن مصدر مسؤول أن المحادثات الرامية إلى التوصل لوقف إطلاق النار في غزة قبل حلول شهر رمضان مستمرة بين جميع الأطراف.

وأوضح المصدر أن وفد حماس غادر القاهرة لإجراء مشاورات، لكن المحادثات ستستأنف الأسبوع المقبل.

المصدر : الجزيرة + وكالات