احتكاك عسكري بين روسيا وأميركا في القطب الشمالي

المقاتلة "ميغ-31" تقترب من قاذفة القنابل "بي-1بي" الأميركية بالقطب الشمالي (الأناضول-أرشيف)

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأحد، أنها دفعت بطائرة مقاتلة من طراز "ميغ-31 "بعدما اقتربت قاذفتا قنابل أميركيتان من طراز"بي-1بي" من الحدود الروسية فوق بحر بارنتس بالقطب الشمالي.

وأضاف المصدر ذاته أن القاذفتين الأميركيتين ابتعدتا عن الحدود الروسية بعد اقتراب المقاتلة "ميغ-31".

يُذكر أن بحر بارنتس هو فرع من المحيط المتجمد الشمالي، يقع قبالة السواحل الشمالية للنرويج وروسيا، واشتهر في العصور الوسطى باسم بحر مرومان، لكن تسميته الحالية جاءت على اسم الملاح والمستكشف الهولندي وليم بارنتس.

ويصل متوسط عمق بحر بارنتس 230 مترا، وهو من المواقع المهمة للصيد والتنقيب عن الهيدروكربون، وتحده غربا حافة الجرف من ناحية البحر النرويجي، وأرخبيلا سڤالبارد من الشمال الغربي، وفرانز جوزف لاند من الشمال الشرقي ونوڤايا زمليا من الشرق.

المصدر : وكالات