قتيلان واندلاع حريق بمصفاة نفط في هجمات أوكرانية على روسيا

آثار الهجوم الأوكراني على مبنى في بيلغورود الروسية (الفرنسية)

قتل شخصان وجرح 7 آخرون في ضربات جوية أوكرانية على منطقة بيلغورود الروسية الحدودية اليوم السبت، فيما تسبب هجوم بمسيّرات على منطقة سامارا الروسية باندلاع حريق في مصفاة نفط كبرى، كما أعلنت كييف إسقاط 31 مسيّرة أطلقتها روسيا في هجوم ليلي.

وقال فياتشيسلاف غلادكوف حاكم بيلغورود إنه نتيجة هجوم جوي شنته القوات المسلحة الأوكرانية على بيلغورود انهارت 3 شرفات في مبنى يضم شققا، مما أدى إلى مقتل شخص، مضيفا أن شخصا آخر قتل في هجوم لمسيّرة على أطراف المدينة.

وفي منطقة سامارا على مسافة ألف كيلومتر عن خطوط الجبهة إلى الشرق أفاد الحاكم المحلي ديمتري أزاروف بوقوع هجمات عدة بمسيّرات على مصاف للنفط في المنطقة.

وأضاف أن إحدى هذه الهجمات تسببت في حريق بمصفاة كويبيشيفسكي النفطية، والتي تصل قدرتها الإنتاجية إلى 7 ملايين طن من النفط في السنة، مؤكدا عدم وقوع إصابات وإخماد الحريق بعد ساعات.

وأشار أزاروف إلى أنه تم التصدي لهجوم بمسيّرة على مصفاة نفط أخرى في نوفوكويبيشفسك بمنطقة سامارا، دون التسبب بأضرار في التجهيزات التكنولوجية.

من جانبه، أعلن سلاح الجو الأوكراني إسقاط 31 من 34 مسيّرة روسية أطلقت باتجاه أراضيه ليلا.

بالمقابل، أفادت وزارة الدفاع الروسية أنها تصدت خلال الليل لـ12 مسيّرة أوكرانية فوق مناطق بريانسك وبيلغورود وفورونيج على الحدود الأوكرانية.

وكثفت أوكرانيا في الأسابيع الماضية هجماتها على روسيا مستهدفة بصورة خاصة منشآت للطاقة، وتوعدت بنقل المعارك إلى الأراضي الروسية ردا على القصف الذي يستهدفها.

المصدر : وكالات