الاحتلال يرتكب مجازر جديدة برفح وقناصة يستهدفون النازحين بخان يونس

ارتكب جيش الاحتلال الإسرائيلي مجازر جديدة في قطاع غزة في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء، وأفاد مراسل الجزيرة باستشهاد 14 فلسطينيا بينهم 5 أطفال وجرح العشرات في قصف إسرائيلي استهدف منزلين في رفح جنوبي القطاع. كما استشهد آخرون في قصف على دير البلح، واستهدف قناصة جيش الاحتلال النازحين في محيط مجمع ناصر الطبي في خان يونس.

وقال مراسل الجزيرة إنه تم نقل الشهداء والجرحى إلى المستشفى الكويتي، ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) عن مصادر محلية أن المنزلين المستهدفين كانا قرب مفترق أبو السعيد في تل السلطان والحي السعودي غرب رفح جنوب القطاع.

كما نقل مراسل الجزيرة في رفح عن مصادر طبية أن فلسطينيا استشهد وأصيب آخرون في قصف سيارة مدنية في مخيم الشابورة وسط مدينة رفح.

واستشهد 3 فلسطينيين وأصيب آخرون في قصف استهدف منزلا في حي السلام غرب دير البلح وسط قطاع غزة، وأفاد مراسل الجزيرة بوصول جثامين الشهداء والجرحى إلى مستشفى شهداء الأقصى.

في غضون ذلك، حصلت الجزيرة على صور خاصة وحصرية من محيط مجمع ناصر الطبي في خان يونس تُظهر استمرار الغارات الجوية والقصف المدفعي على منازل المواطنين في محيط المستشفى، واستهداف قناصة جيش الاحتلال للمواطنين في المنطقة.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة في وقت سابق أمس الأربعاء أن قوات الاحتلال الاسرائيلي ارتكبت خلال الساعات الـ24 الماضية 16 مجزرة بحق العائلات في قطاع غزة، راح ضحيتها 123 شهيدا و169 جريحا.

وارتفعت بذلك حصيلة العدوان الاسرائيلي منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي إلى 27 ألفا و708 شهداء، وأكثر من 67 ألف جريح.

المصدر : الجزيرة